المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة الإصدار الكامل : (ماذا تقرأ ؟؟ )


الصفحات : [1] 2

شوق العيون
12-12-08, 11:23 PM
أخبرني ماذا تقرأ أخبرك من أنت

عِبارة تحمِل بين جوانبها الكثير مِن الشفافية وبُعد آخر لِمعنى الكِتاب .

http://psychservices.ucsd.edu/self_help_library_web/self_help_library_images/self_help_library_home.jpg

للقراءة مُتعــة خاصة لا يشعُر بِها إلا من تعمق في سطور وجد بأنها تُحاكي جزء مِن عالمه أو شخصيتة ووجد بِداخلها نفسه

عُنصر القراءة بدأت معنا مِنذُ الصغر في قراءتنا للقصص القصيرة التي كُنا نختارها بعفويةٍ واضحة ولا زالت في ذاكِرتنا حتى اليوم .. إذاً هي قد أثرت فينا بِدرجة صِرنا نتذكر أحداثها جيداً ومدى الفائِدة التي آلت إلينا مِنها ...

مِن منا لا يقرأ ؟
لا أتصور بأن هُناك شخص في هذا الكون لا يتسع لهُ مكان خاص للقراءة بل يوجد لدينا أوقات كثيرة نقتطِف منها اللحظات لِنزيد الأثراء المعرفي الثقافي لدينا ..فالقراءة هي غذاء للروح وتهذيب للغة العربية الفصيحة .. التي هي لغة القرآن الكريم ..

أحببتُ طرح الموضوع لِنستفيد معاً ونتعرف على آخر الكتب التي معكم ..والتي أثرت على نمط حياتكم طوال الفترة السابقة ..

شوق العيون
12-12-08, 11:25 PM
http://www.elaana.com/up/get-1156949410.jpghttp://ektob.com/uploads/l/latifah/15940.gif

بالنسبة ليّ أول الكتب التي قرأتها وقد وجدتُ بأنها تحِمل مِن الفائدة الكثير
هو كتاب ( أيقظ قواك الخفية ) للكاتب أنتوني روبنز
كِتاب جميل جداً ..طرح الكاتب مِن خلاله مجموعة مِن الاقتراحات لتغير وتجديد طُرق الحياة بمنظور واسع وجميل ,, ذكر الكاتب مِن خلال تجارب الآخرين الذين وجدو الصعوبات في بداية حياتهم ومن واصلوا شحذ هممهم بشكلٍ متطور بعيد كُل البعد عن اليأس ..الكتاب يحتوي على الكثير مِن الأمثال والحكم الجميلة بالأضافة لطرق واسعة في تغير بعض صفاتنا التي نحتاج فعلاً لتغير جذري ..وجدتُ الفائِدة فيه وفي الجزء الثاني له كذلك .. ( قدرات غير محدودة ) لنفس الكاتب .. قراءة ممتعة أتمناها للجميع ,, الكتاب متوفر في مكتبة دبي

الكتابان في منتهي الروعة ويستحقان القراءة..

شوق العيون
12-12-08, 11:36 PM
أنتهيت اليوم مِن قراءة ( الجميلات النائمات ) للكاتب الياباني كواباتا ياسوناري
رواية جميلة ولها بُعد يُلامس ألم الشيخوخة التي تضمحل معها عواطِف الآخرين تجِاه من تعدى تلك المرحلة .. الرواية تتحدث عن مكانٍ ريفي جميل يأتي إليه كبار السن مِن الرجال ويتأملون الفتيات الصغيرات وهُن نائمات بفعل مخدرٍ قوي !دون أن يخدشون تلك الملامح الصغيرة أو يكسرون قواعد المكان تفاصيل اللحظات ومدى قُدرة الكتاب على بعثرة الشعور ولملمة الأحاسيس لدى القارئ كانت كبيرة جداً .. بشكل عام .. تخِيلتُ بأن هُناك فعلاً أمور في الحياة تكون أمامنا ولكننا لا نحصل عليها أبداً بل نكتفي بتأملها ومعاصرة أحاسيسنا لها بصمتٍ أو بألمٍ واضح ..

عموماً الرواية أعجبتني ..

وفي الطرف الآخر لا زِلت أقرا رواية ( اسمي أحمر ) للكاتب التركي ( أورهان باموق )
لم أنتهي منها بعد سأتيكم بتفصيل الأجزاء التي قرأتها من الرواية فيما بعد ..

غناتي
13-12-08, 01:11 AM
.
.

إسمي أحمر ..
كانت في قائمة كتبي في المعرض ..
ونسيتها ..

سأنتظر حديثكِ عنها .. لأني متشوقة لقراءتها ..


بدأت اليوم في قراءة ( سيدة المقام ) لواسيني الأعرج ..!



.
.

الكايده
13-12-08, 02:15 PM
http://www.al5haili.com/up/uploads/71bb2d68b2.gif (http://www.al5haili.com/up)


قوة الذكاء الروحي ...

اخر كتاب قريته ... كتاب ممتع ومفيد ... واسلوب الكاتب وايد حلو ...

يتحدث عن الانسان وكيف يقوي قدرته على حب الحياه وعلى التخطيط الها .. وكيف ينمي علاقاته بالناس ..

كتاب وايد حلو من ظمن سلسله الكتب اللي انطرحت وياه

:أنين الأستار:
13-12-08, 02:21 PM
موضوع عذب ومليء بالقسمات الناضحة بالجمال..

لاسيما أن يحمل بين طياته قيماً ذهبية..

الا وهي القراءة..

بالنسبة لي بدأت قراءة القصص منذ صغري

أي عندما كنت في السابعة..

وقد شجعتني أسرتي على ذلك..

ولقد انتهيت سلفا من قراءة احدى الروايات الطويلة لأغاثا كريستي.. كانت تحت عنوان " البيت المائل.."

وكتابها " تحريات باركر باين"..

ولي شغف كبير بقراءة الكتب التي لها علاقة بتخصص مثل كتاب " the confident speaker" "المتحدث الواثق"..


وكتاب " لاتحزن" و"إقرا" و" أسعد إمرأة في العالم " لعائض القرني..

وأحد الإطلاع على الكتب الدينية وكتب الأدب والشعر الفصيح..

وشكرا على هذا الموضوع الجميل

"أنين الأستار"..

الح ـزن~
13-12-08, 02:49 PM
أقرا رواية

http://www.mdawood.com/blog/images/MyBook1.jpg

اوراق طالب سعودي في الخارج


الكاتب : محمد الداود

شوق العيون
13-12-08, 04:10 PM
أهلاً بالجميع هُنا

===

غناتي اسمي أحمر من الكُتب التي تستحق القراءة وبتأمل كبير
بشكل مختصر يتحدث الكتاب حول النقاشين في مدينة اسطنبول القديمة ومدة دلالات بعض النقوشات التي أشتهر بها الأتراك في ذلك الزمن وصف جميل وراقي جداً لمعاني بعض الرسومات كالأشجار وملوكهم وسلاطينهم
الشخصيات التي مرت عليّ قرة : شاب أربعينيّ العمر وهب بعض من حياتة لهذا الفن الراقي من النقش الشخصيات الآخرى شكورة أحبها قرة كثيراً ولكنه لم يتزوجها حيث سافر لمدن آخرى ليعود ويرى حبيبتة السابقة قد تزوجت مِن محارب وسافر الآخر ليغيب سنوات ولم يأتي منه خبر ,لها من زوجها أبنان ( أورهان الصغير وشوكت الأكبر ) الوصف الجميل للحظات اللقاء بعد الغياب بين قرة وشكورة كان رائع جميل مبهر جداً ..

في كل جزء تبدأ الصفحة وكأنها تأتي بلسان أحدهم كالرواي عندما يسرد على مسامعنا حكاية فيقول ( أنا قرة )
أنا أورهان .. أنا شجرة ! فيبدأ الحديث بشكلٍ متسلسل حول الشخصية ..

حتى الآن لم يتسلل ليّ الملل وأنا أقرا الرواية .. بشكل عام أعجبتني وسأكملها بإذن الله

أورهان كاتب تركي لديه أيضاً رواية الثلج وهي معي منذ العام الماضي لم أتتبع سطورها حتى الآن أورهان باموق حالياً يعيش في الولايات المتحدة بعد أن فر من تركيا بسبب تهديدات الأرمن له بالقتل ..

أسلوبة جميل ممتع..

شوق العيون
14-12-08, 07:17 PM
لازلتُ أقرا رواية اسمي أحمر

وعدُت كذلك لقراءة رواية عبث للكاتب أبراهيم النملة ..
كاتب سعودي يطل علينا هذا العام بروايات جميلة وأسلوبه في الكتابة إلى حدٍ قريب يُشبه أسلوب الكاتب محمد حسن علوان

له روايتنان غير رواية عبث

( سيرةُ عُمْرٍ أجهضه الصمت)
(عائلة تحمِلُ اسمي)

سأنتهي من عبث لأبدا في قراءة الاخريات

غناتي
20-12-08, 12:15 PM
.
.
ومازال كتاب سيدة المقام لواسيني بين يديّ ..

وإلكترونياً ..
بدأتُ في بارحتي أقرأ كتاب استمتع بحياتك .. بقلم / د.محمد بن عبد الرّحمن العريفي ..

كتاب فاخر أتمنى من الجميع قراءته
أتمنى أن تعم فائدت على الجميع ...

ستجدونه على هذا الرابط ..
http://up1.m5zn.com/download-2008-12-19-05-77rcce3g1.doc

.
.

شوق العيون
20-12-08, 05:51 PM
في يديّ رواية ( الطين )

للكاتب السعودي : عبده خال ..

قرأتُ منها جزء لا بأس به ..

EL3nad
22-12-08, 11:15 PM
آٺممٺ قرآءٺي لآحدى رۈآيآٺ آڠآثآ ڪريسٺي
/... فـِي آلنهآيه يأٺي آلمۈٺ ..≈


:

شوق العيون
24-12-08, 08:15 PM
هُنا النسحة الألكترونية لرواية

http://www.helali.net/salma/images/MyNameIsRed.jpg

اسمــــي أحمر (http://www.4shared.com/get/74492024/a6a3e108/___online.html)

الحمد لله عاد الموقع من جديد بعد أن رفعت الأتصالات عنه الحظر والآن بإمكانه المساعدة في نقل بعض النسخ الألكترونية

قراءة ممتعة لكم ..

الح ـزن~
24-12-08, 09:13 PM
حلوه الروايه ؟

ولو سمحتي ابا الموقع ..

ويزاج الله خير

شوق العيون
24-12-08, 09:28 PM
رواية جميلة الموقع مكتوب في الأعلى حيث اسم الرواية

باللون الأزرق يا نبض الوريد عليكِ أن تضغطي على التحميل وتنزل لكِ النسخة ..

حلم الليالي
24-12-08, 11:16 PM
أنهيت رواية لأغاثا كريستي
وهي أول رواية أقرؤها لها،،

استمتعت بها ،،


سآتيكم بتقرير عن مجموعة كتبي الجديدة
ومدى استفادتي "قريباً" ..

سطام الشمري
24-12-08, 11:56 PM
بيض الله وجهك ومساحه مميزه جداً وقيمه


لاهنتِ

سطام الشمري
25-12-08, 12:07 AM
كتاب [ طبيعة الإستبداد ]



للمؤلف : عبد الرحمن الكواكبي

شوق العيون
25-12-08, 06:31 PM
مساء الخير جميعاً ..

منذُ فترة طلب منيّ أحدهم رواية جين إير لا أتذكر من !

واليوم أضع لكم النسخة الألكترونية للرواية بأجزاءها

( هُنا ) (http://www.4shared.com/file/32961230/70b0d01f/________p1.html)

الرواية جميلة تستحق القراءة
__

(جزء من الفصل الأول )



عراك شرس




كان من المستحيل التنزه في ذلك النهار. فمع أننا تجولنا في الحديقة الجرداء لمدة ساعة في الصباح، والطقس كان دافئاً نوعاً ما ، إلا أنه منذ الغداء، بدأت ريح الشتاء الباردة تهب، حملة معها غيوماً داكنة وأمطاراً فزيرة بحيث اسحال الخروج من المنزل.
وبما أنني كرهت كثيراً النزهات الطويلة، خاصة بعد ظهر الأيام الباردة، سررت لهاذا التغير المفاجئ في الطقس.فالمجيء إلى المنزل عند الغسق كان رهيباً بالنسبة إلي - بأصابع أيدٍ وأرجل مجلدة ، وقلب أحزنه توبيخ الممرضة بيسي والإدراك كم كان جسدي الصغير الهزيل ضعيفاً، بالمقارنة مع أجساد إليزا، جون ،وجورجيانا ريد.
جلس أبناء خالي أليزا ،جون ،وجوجيانا الآن مع والدتهن في غرفة الجلوس في منزلهم ، غايتسهد.كانت مستلقية بالقرب من الموقد ، وأطفالها الأعزاء حولها. شعرت بغاية السعادة لأنهم لم يكونوا يتشاجرون ولا يصيحون .إلا أنني طرد من المجموعة . فقد قالت أنها نادمة لاضطرارها إلى أبعادي ، وأنها إلى أن أحاول بإخلاص التصرف بمزيد من اللياقة وأنمي طبيعة أكثر ودية ورقة، لن تستطيع السماح لي بالملذات المخصصة فقط للأطفال الطيبين والمطيعين.
سألتها:((لكن مالذي فعلته؟))
((كوني مهذبة والزمي الصمت ، ياجين ، فأنا لا أحب الأسئلة أو الاعتراضات. لا ينبغي للأطفال التحدث مع الاكبر سناً بهذه الطريقة. ابتعدي عن الغرفة، والزمي الصمت إلى أن تتمكنين التكلم بلطف)).
سرت ببطء في اتجاه غرفة طعام صغيرة مجاورة لغرفة جلوسهم . شملت الغرفة الكثير من رفوف الكتب ، فتناولت كتاباً بعدما تأكدت أنه غني بالصور.
تسلقت إلى حافة النافذة، وبعدما رفعت قدمي ، جلست متربعة. وبعدما سحبت الستائر الحمراء ، شعرت بأنني محمية وبعيدة عن أنظار الآخرين.
كان كتاباً ذا صور ملونة جميلة. كل صورة روت فصة غامضة ومثيرة للغاية -مثيرة تماماً كالقصص التي روتها لنا بيسي أحياناً في أمسيات الشتاء عندما يصدف أن تتمتع بمزاج جيد، مستوحذهة على أنفاسنا وانتبهنا الملتهف بذكريات الحب والمغامرة المأخوذة من الأغنيات والروايات القديمة.
فرحتُ كثيراً وأنا أنظر إلى الكتاب بعينين ملتهفتين - لم أخش شيئاً سوى المقاطعة ، وسرعان ما أتت. إذ ناداني جون ريد. توقف برهة ينتظر رداً ، فوجد الغرفة فارغة. فجأة صرخ: ((أين هي؟ ليز! جورجي!)) شرع ينادي أختيه.
((ليست جاين هنا. أخبر أمي أنها فرت إلى المطر . يالها من حيوانة رديئة)).
فكرت: لحسن الحظ أنني سحبت الستائر .)) ثم شرعت أصلي لله من كل قلبي كي لا يكتشف مخبئي. لم يكتشفه بنفسه؛ إذ لم يكن حاد النظر ولا ذكياً، لكن أخته أليزا نظرت حول الغرفة وصاحت في الحال:
((إنها على حافة النافذة ، بالتأكيد ،ياجون)).
برزت من خلف الستائر فوراً لأن فكرة جذبي خارجاً بواسطة جون سببت لي الرعب.
سألت بصوت مرتجف:
((مالذي تريده؟))
فكان جوابه القاسي:((قولي:ما الذي تريده ياسيد جون؟)) ثم أضاف :((أريد منك المجئ إلى هنا)).
جلس في أريكة وأشار إلي كي أقترب منه وأقف أمامه.
كان جون ريد طالباً في الرابعة عشر من العمر، أكبر مني بأربع سنوات. كان ضخماً نوعاً ما وسميناً بالنسبة لسنه.يتمتع بتقاسيم وحه خشنة، ذراعين وساقين غليظة، وببشرة سقيمة. كان يجب أن يكون بعيداً في المدرسة في تللك الأيام، لكن والدته اصطحبته إلى المنزل لقضاء شهر أو اثنين،((بسبب صحته الدقيقة)).لكن مديره أكد ان حالته هي نتيجة الشراهة. ومع ذلك ؛ رفض قلب أمه مثل هذا الرأي القاسي، وفضلت الاعتقاد أنه كان يعمل بجهد كبير وغالباً ما أحس بالحنين إلى المنزل.
من ناحيه ثانية ، لم يكن مولعاً جداً بأمه وشقيقتيه، كما لم يكن ممتناً لما فعلته لجعله سعيداً. أما بالنسبة إلي قد احتقرني بالتأكيد وعاملني على نحو رهيب. علاوة على ذلك، كان يعاقبني بوحشية مرة أو مرتين في اليوم. لم يكن من الممكن ليتجنب عقابه الظالم ، إذ لم يجرؤ الخدم على إزعاج سيدهم الصغير، كما تظاهرت أمه أنها لاتراه وهو يضربني أو أن تسمعه وهو يهينني.
وبما أنني اكتسبت عادة طاعة جون، اتجهت إلى كرسيه.
أمضى بضعة دقائق يلوي وجهه ويمد لي لسانه . كنت متأكدة أنه سيضرب إثر ذلك، وفيما انتظرت الضربة بخوف، فكرت بمظهره المقرف والبشع، وتساءلت عما إذا أحس بما يجول في خاطري ، لأنه بغته، ومن دون التفوه بكلمة، ضرب بكل قوته، أوشكت أن أهوي أرضاً، وبعدما استعدت توازني، ابتعدت عدة خطوات عن كرسيه.
قال لي بقسوه:((هذه لاستجواب أمي، وللزحف خفية إلى وراء الستائر، وللنظرة التي كانت في عينيك الغبيتين منذ ثلاثة دقائق أيتها الفأرة!))
لم يخطر لي أن أرد على إهانته، إذ كنت معتادة جداً عليها. كنت أفكر فقط كيف سأتلقى الضربة التي ستلي بالتأكيد.
سألني بقسوة : ((مالذي كنتِ تفعلينه وراء الستائر؟))
((كنت أقرأ.))
((في أي كتاب ؟ أريني أياه.))
عدت إلى النافذه وجلبت الكتاب وأنا أرتعش خوفاً.
((من سمح لكِ بإستخدام كتبنا؟ ليس لكِ الحق في أخذها. أنتِ قريبة تعيسة فقيرة كما تقول والدتي. والداك كنا فقيرين للغاية، ولم يترك لكِ والدك أي مال على الإطلاق.ينبغي أن تتسولي، لا أن تعيشي مع أولاد أسياد مثلنا ، وتتناولي الطعام وتجلسي إلى المائدة ذاتها مثلما نفعل. لا ينبغي لك أن ترتدي الملابس على نفقة أمي. إن الكتب لي، وسأعلمك كيف تتدخلين برفوف كتبي . إن المنزل كله لي ، أو سيصبح لي في السنوات القادمة. اذهبي وقفي بجانب الباب بعيداً عن المرآة والنافذة.
أطلعت أمره على مضض، وأنا لا أدري ماذا ينوي أن يفعل. لكنني عندما رأيته يرفع الكتاب ويصوبه نحوي، قفزت جانباً مطلقة صيحة رعب.
ولسوء الحظ ، لم أتمكن من التنحي جانباً، في الوقت المحدد، فأصابني الكتاب الثقيل. وقعت وضرب رأسي الباب الذي جرحه. تدفق الدم وكان الألم غير محتمل . تجاوز خوفي كل الحدود، ثم تحول إلى غيظ شديد فصرخت بهيستيرية:((كم أنت ولد شرير وسيء! أنت مجرم- أنت أبشع وحش رأيته - أنت مثل أباطرة روما القديمة الأشرار!))
فصرخ بدروه:((ماذا! ماذا!)) وقد صعقه أن يُخاطب بمثل هذه الطريقة غير المتوقعة.((هل قالت هذا عني؟ هل سمعتموها جميعكم؟ لا بد أن أخبر أمي! لكن قبل ذلك__))
ثم أندفع نحوي وأمسك بشعري وكتفي ، وحاول أن يضربني. إلا أنه هاجم مخلوقة خطيرة: إذ شعرت فعلاً أنه مجرم، خاصة عندما أحسست بالدم الحار يسيل على عنقي من الجرح في رأسي . وفي هذه اللحظة تغلب شعوري بالمعانة على خوفي ، فهاجمته بوحشية. وكنت غاضبة جداً بحيث لم أعي مافعلت بيدي. سمعته فقط ينادي:((فأرة! فأرة!)) ثم أخذ يبكي بصوت مرتفع . وسرعان ما وصلته المساعدة عندما هرعت شقيقتاه إلى السيدة ريد التي سرعان ما وصلت، تتبعها بيسي وآبوت، خادمتها. قمنَ بفصلنا وسمعتهن يوبخنني وينتقدنني.
((يلها من فتاة صغيرة شريرة! كيف تجرؤين على مهاجمة السيد جون هكذا!))
((هل رأيتم مثل هذه الطباع الحادة؟ كم هي ناكرة للجميلّ))
وبعد ذلك أمرت السيدة ريد:
((خذوها إلى الغرفة الحمراء ، واسجنوها هناك.))

شوق العيون
26-12-08, 05:45 PM
http://www.gulfkids.com/images3/Coded.jpg

نقلاً عن جريدة المدى رواية "شفرة دافنشي" للكاتب الأمريكي دان براون رواية تنزع نحو المغايرة، بسبب الإثارة والسرية التي تحتويها، وحرب الرموز الخطرة الدائرة فيها بين الوثنية والمسيحية. ورغم أنها ليست رواية تبشيرية تحاول إقناع قارئ بحقيقة تاريخية معينة، فإنها في سعيها الممتع والمثير لطرح حقائق متعددة (لا حقيقة واحدة) قدمت رؤى انقلابية لتاريخ المسيحية وتاريخ المسيح؛ وهو ما دفع الناقد البريطاني مارك لوسون بوصفها "بالهراء الخلاب"، وهو ما دفع أيضا ثلاثة مؤلفين غربيين للرد عليها من خلال ثلاثة كتب: "الحقيقة وراء شفرة دافنشي"، "وحل شفرة دافنشي"، و"الحقيقة والخيال في شفرة دافنشي".

ثم هو ما دفع أيضا المديرية العامة للأمن العام في لبنان لإصدار قرار بمنع تداول الرواية في أصلها الإنجليزي وترجمتها العربية والفرنسية بعد أن تصاعد غضب المركز الكاثوليكي للإعلام وأوصى بمنع الرواية. وموقف الكنيسة الكاثوليكية في لبنان يثير أكثر من تساؤل، خاصة أن الكنيسة الغربية بل و"الفاتيكان" نفسه لم يجرؤ على المطالبة بمصادرة الرواية أو منع توزيعها.

ولعلها المسافة السياسية والثقافية التي تعكس مناخا فارقا بين الشرق والغرب، فلم يعد مسموحا داخل المجتمع الأوربي بممارسات تتصدى لحرية التعبير أو حرية العقيدة.. بينما الأصل -لا يزال- في المجتمعات الشرقية والعربية -حتى لو كانت بلادا تتمتع بهامش حرية كلبنان- هو المنع والمصادرة!.

"شفرة دافنشي" فاجأت العالم خلال أشهر قليلة.. ترجمت إلى 50 لغة عالمية بينما وزعت الطبعة الإنجليزية منها حتى الآن أكثر من 10 ملايين نسخة!! ويظن أن دان براون نفسه كان مفاجأة للجميع فليس له تاريخ روائي أدبي كبير.. ولد عام 1965 (39 عاما) عمل مدرسا للغة الإنجليزية في المدارس الأمريكية حتى عام 1996، ثم ترك العمل متفرغا للعمل الأدبي وكتب 3 روايات قبل "شفرة دافنشي" لم تحقق ذات الشهرة لكنها اتسمت أيضا بالطابع البوليسي.

في عالم الألغاز

وقد بدأت فكرة رواية "شفرة دافنشي" عند قيام دان براون بدراسة الفن في جامعة أشبيلية في أسبانيا حيث تعلم بعض ألغاز لوحات ليوناردو دافنشي.. ولعل تأثيرات (بلايث) زوجة الكاتب الرسامة ومؤرخة الفن واضحة في الرواية؛ حيث يمزج الكتاب بين تاريخ الفن والأساطير، ويقدم قراءات جمالية ممتعة لكنائس باريس وروما ولأعمال ليوناردو دافنشي.

من ناحية أخرى اعتمد المؤلف في كثير من معلوماته على قسم دراسة اللوحات وإدارة التوثيق بمتحف اللوفر وجمعية لندن للسجلات، ومجموعة الوثائق في دير ويستمينسير، واتحاد العلماء الأمريكيين وأيضا كتاب -محاط بالشك- بعنوان "دم مقدس.. كأس مقدسة".

ومنذ الصفحة الأولى من الرواية يقرر المؤلف عدة حقائق: أولاها أن جمعية "سيون" الدينية جمعية أوربية تأسست عام 1009 وهي منظمة حقيقية.. وأنه في عام 1975 اكتشفت مكتبة باريس مخطوطات عرفت باسم الوثائق السرية ذكر فيها بعض أسماء أعضاء جمعية سيون ومنهم ليوناردو دافنشي، وإسحق نيوتن، وفيكتور هوجو. كما أن وصف كافة الأعمال الفنية والمعمارية والوثائقية والطقوس السرية داخل الرواية هو وصف دقيق وحقيقي.

داخل متحف اللوفر بباريس، وضمن أجواء بوليسية غامضة تبدأ رواية شفرة دافنشي من جريمة قتل أمين المتحف (القيم سونير) أحد الأعضاء البارزين في جماعة "سيون" السرية.. والذي ترك رسالة خلف لوحة ليوناردو دافنشي إلى حفيدته (صوفي) الإخصائية في علم الشفرات.. ضمنها كل الرموز السرية التي يحتفظ بها، وطالبها بالاستعانة في حل الشفرة بالبروفيسور "لانغدون" أستاذ علم الرموز الدينية بجامعة هارفارد، ومن خلال رحلة البحث عن حل شفرة الرسالة يتضح السر الذي حافظت عليه جماعة "سيون" الموجودة ضمن وثائق "مخطوطات البحر الميت" و"بروتوكولات حكماء صهيون".

هجوم على الكنيسة

بوضوح يعلن الكاتب تزييف رجال الفاتيكان لتاريخ المسيح ومحو كل الشواهد حول بشريته.. كما يؤكد إهدار الكنيسة لدور المرأة حين حولت العالم من الوثنية المؤنثة إلى المسيحية الذكورية بإطلاق حملة تشهير حولت الأنثى المقدسة إلى شيطان ومحت تماما أي أثر للآلهة الأنثى في الدين الحديث. وحولت الاتحاد الجنسي الفطري بين الرجل والمرأة من فعل مقدس إلى فعلة شائنة، وهو ما أفقد الحياة التوازن.

"الأنثى المقدسة" هي عقيدة جوهرية لدى جماعة سيون السرية.. ولتأكيد هذه الفكرة يقدم دان براون قراءة جمالية ممتعة ومبدعة في لوحة "الموناليزا" والتي تعكس بوضوح إيمان ليوناردو دافنشي بالتوازن بين الذكر والأنثى. فالموناليزا كما يؤكد الخبراء لا هي ذكر ولا هي أنثى ولكنها التحام بين الاثنين، بل إن تحليل اللون بواسطة الكمبيوتر وتحليل صورة دافنشي نفسه يؤكد نقاطا متشابهة بين وجهيهما.

هنا يربط المؤلف اللوحة بتاريخ الفن القديم ومعتقدات دافنشي؛ فالإله الفرعوني "آمون" إله الخصوبة المصور على هيئة رجل برأس خروف والإلهة المؤنثة "إيزيس" رمز الأرض الخصبة والتي كانت تكتب بحروف تصويرية "ليزا".. يكون في اتحادهما "آمون ليزا" أو "موناليزا" كما أرادها ليوناردو دافنشي دليلا على الاتحاد المقدس بين الذكر والأنثى.. ولعله أحد أسرار دافنشي وسبب ابتسامة الموناليزا الغامضة.

غموض دافنشي

كان ليوناردو دافنشي فنانا غريب الأطوار ينبش العديد من الجثث ليدرس البنية التشريحية عند الإنسان، ويحتفظ بمذكرات يكتبها بطريقة غامضة يعاكس فيها اتجاه الكتابة. وكان يؤمن بأنه يمتلك علما كيميائيا يحول الرصاص إلى ذهب، وكان يعتقد أنه قادر على غش الرب من خلال صنع إكسير يؤخر الموت.

وبرغم أنه رسم كمًّا هائلا من الفن المسيحي وبرغم طبيعته الروحانية فقد ظل على خلاف مستمر مع الكنيسة، يرسم الموضوعات المسيحية، لكنه يضمّن اللوحات الكثير من الأسرار والرموز التي تحتشد بمعتقداته الخاصة كأحد الأعضاء البارزين في جماعة "سيون" التي هي أبعد ما تكون عن المسيحية.

وفوق جدارية كنيسة سانتا ماريا في ميلانو بإيطاليا رسم دافنشي لوحته الأسطورية "العشاء الأخير" التي ضمنها الكثير من الأسرار والرموز حول عقائده. ويقدم دان براون قراءته الصادمة محاولا فك الشفرات وتحليل الخطوط داخل اللوحة.

http://www.islamonline.net/arabic/arts/2005/03/images/pic04b.jpg

( النسخة الألكترونية هُنا ) (http://www.4shared.com/file/32969314/819d345c/________.html?dirPwdVerified=85114ed2)

بالمناسبة الرواية جميلة رُبما يراها البعض معقدة في البداية إلا إنها جميلة وتحتاج
لذهن يخلو من الأوتار المتقطعة والملل المتثائب ..

غناتي
26-12-08, 10:23 PM
.
.

فعلاً شفيرة دافنشي
من الروايات الجميلة
وإن كانت طويلة
إلا أن الملل لا يتخلل ذهن القاريء أبداً
فـ كلها تشويق في تشويق ..!


سلمتِ !

EL3nad
27-12-08, 07:16 AM
بدأٺ في - ذآڪرة آلجسد لـِ أحلآم مسٺڠآنمي ..≈


http://qsmile.com/qsimages/72.gif


:

شوق العيون
28-12-08, 10:00 PM
أنهيِتُ البارحة رواية (مسج إلى صديقتي ) للكاتبة ليلى بيران

الرواية قصيرة والأحداث تدور حول صديقتان تعرفتا على بعضهما البعض بشكل غريب فكانت ليلى من الجزائر ونمرة من سوريا ..ليلى كانت تُعاني من الشلل المؤقت بحيث إنها لا تستطيع التحرك من مكانها وعنصر الفراغ كان مؤثر بشكلٍ كبير عليها فكانت تُرسل لصديقتها رسائل نصية بشكل دائم ومستمر في كل لحظة وساعة !! .. عندما قرأتُ الصفحات الأولى شعرت بأن هذه الليلى تحمِل بداخلها مشاعر ذات شبُهه فحديثها عن نمرة التي أختارت ليلى لها هذا الأسم لتشابه نظراتها من نظرات النمر كما تقول ..

المُهم الرواية في النهاية وضحت بأن ليلى كانت فِعلاً تحمل عشقاً لنمرة ! ولكن ليست هي من تعشقها بل الجنيّ المتواجد بداخلها ! وهو الذي كان يُعيق حركتها و بالرقية الشرعية عادت ليلى طبيعية جداً .. وتم توضيح الأمر لنا نحنُ القرأ في النهاية ..

طبعاً بالنسبة ليّ شعرتُ بأن الرواية أكثر عن عادية لربما هي أخذت جانب الصداقة المتينة التي تتعمق لتُصبح لدى بعض نماذج الفتيات إلى علاقــة لا تختلف عن علاقة الذكور بالأناث .. الفترة الأخيرة كثُرت هذه النوعية من الروايات بشكلٍ واضح رواية الآخرون كانت بذرة المحصول الأول ثُم بدأت الروايات تأتي بعد ذلك .. رواية المطاوعة كذلك تناولت جانب مِن حياة المثليين
وهناك كتاب أنفردت بِه دار الساقي هذه السنة بكل جرأه يحمِل عنوان حياة المثليين ! ..

المهم الرواية عادية جداً .. ولكن أسلوب السرد جاء متمكن وجميل لدى الكاتبة ..

غناتي
29-12-08, 12:23 PM
بدأٺ في - ذآڪرة آلجسد لـِ أحلآم مسٺڠآنمي ..≈




:






.
.
ذاكرة الجسد
رواية جميلة جداً
قرأتها ربما مرتين أو ثلاثة
أسلوب الكاتبة جداً مميز


أتمنى لكِ قراءة مميزة ..!

.
.

شوق العيون
30-12-08, 09:25 PM
اليوم مررتُ بِهدوء وشغف على بعض سطور \ لغادة السمان ,,من كتابها أعلنت عليك الحب

__

هذه الحروف بحلوها ومرها ..
نمت في رحم حبك ...
وترعرعت في بلاط جدك...
وكبرت تحت شمس لقائك ...
وانتظمت في سطور لأجل عينيك...
لك وحدك اهديها ...
واستميحك عذراً في اطلاع الآخرين عليها ..

__

ه صوتك صوتك !
يأتيني مشحوناً بحنانك
وتتفجر الحياة حتى
في سماعة الهاتف القارسة.

آه صوتك صوتك !
_ ويتوقف المساء حابساً أنفاسه _
كيف تستطيع أسلاك الهاتف الرقيقة
أن تحمل كل قوافل الحب ومواكبه وأعياده
الساعية بيني وبينك
مع كل همسة شوق ؟!
كيف تحمل أسلاك الهاتف الدقيقة
هذا الزلزال كله
وطوفان الفرح وارتعاشات اللهفة
ومطر الهمس المضيء
المتساقط في هذه الأمسية النادرة ؟!

__

آه صوتك صوتك !
صوتك القادم من عصور الحب المنقرضة
صوتك نسمة النقاء والمحبة
في مدينة الثرثرة وأبواق السيارات الضحكة
والنكات الثقيلة كالأسنان الاصطناعية
مدينة بطاقات الدعوات إلى الحفلات
وورقات النعوة وشركات التأمين
مدينة المقاهي والتسكع والكلاب المرفهة وزيت الشعر
والتثاؤب والشتائم وحبوب منع الحمل
والسمك المتعفن على الشاطئ ...
آه صوتك صوتك !
صوتك الليلي الهامس طوق نجاة
في مستنقع الانهيار.

آه صوتك صوتك !
مسكون باللهفة كعناق
يعلقني بين الالتهاب والجنون على أسوار قلعة الليل...
وأعاني سكرات الحياة
وأنا افتقدك
وأعاني سكرات الحياة
وأنا أحبك أكثر.

__

آه صوتك صوتك !
ترميه من سماعة الهاتف
على طرف ليلي الشتائي
مثل خيط من اللآليء
يقود إلى غابة ...
وأركض في الغابة
اعرف انك مختبئ خلف الأشجار
واسمع ضحكتك المتخابثة
وحين ألمس طرف وجهك
توقظني السماعة القارسة.

آه صوتك صوتك !
وأدخل من جديد مدار حبك
كيف تستطيع همساتك وحدها
ان تزرع تحت جلدي
ما لم تزرعه صرخات الرجال
الراكضين خلفي بمحاريثهم ؟!

__

آه صوتك صوتك !
وهذا الليل الشتائي
يصير شفافاً ورقيقاً
وفي الخارج خلف النافذة
لابد ان ضباباً مضيئاً
يتصاعد من زوايا العتمة
كما في قلبي

آه صوتك صوتك !
وكل ذلك الثراء والزخم الشاب
تطمرني به
وأشتهي أن أقطف لك
كلمات وكلمات من أشجار البلاغة
ولكن ...
كل الكلمات رثة
وحبك جديد جديد ...
الكلمات كأزياء نصف مهترئة
تخرج من صناديق اللغة المليئة بالعتق
وحبك نضر وشرس وشمسي
وعبثاً أدخل في عنقه
لجام الألفاظ المحددة !


__
( وحده الصوت يا غادة تملكَ في أواصِر الروح ونزعها بلا رجعة .. يآه كم تُتقنين العزف الشتائي ببطىء شديد .. )

شوق العيون
01-01-09, 02:14 AM
مائة ورقة ورد .للدكتور : غازي بن عبد الرحمن القصيبي .

الكتاب جميل .. وبعض الأختيارات كانت هُنا اليوم :-


الورقة الأولى..

عندما ترحل عني..

لا!
لا تطعني شموخ الوداع بتفاهة الإيضاح .
لا تشرحي لماذا كان علينا أن نفترق.
فأنا أدرك أنه ما كان ينبغي لنا أن نلتقي .
إذن ، كانت نزهتنا القصيرة بين النجوم زمردة سرقناها من خزائن الزمن الحديدية بدون حق.
وإذن ، كان جنوننا اللذيذ انفلاتا مؤقتا من سلاسل الحكمة والاتزان .
وإذن ، كان الانفجار المتدفق شعرا وعطرا وكروما وشلالات حرير نزوة عابرة عاد بعدها البركان الصامت القديم إلى وقاره الصامت القديم .
أريد أن أقول.
إن ما كان ، على قصره ، يظل دائماً جزأ من خارطة الزمن ، زمني و زمنك وزمن الأشياء التي أحببناها وأحبتنا.
الأشياء؟
صخور البحر ، القارب العتيق ، الغروب ، الشجيرات وشريط الموسيقى الذي يجهش
"عندما ترحل عني".
تذكرين؟!
أما أنا فعندما أعود إلى الكثبان والوديان فسأحمل في صدري ربيعاً صغيراً متنقلاً تختزنه نظرة من نظراتك الكستنائية .
أما العطر .. أما العطر فقد التحم بخلايا الذاكرة واختفى بين الكريات البيضاء والحمراء.
لا تتكلمي!
اذهبي إلى الشاطئ واجلسي على الصخور وتأملي الغروب يلف الشجيرات والقارب العتيق ودعي شريط الموسيقى يحقق كل تنبؤاته الدامعة!
عندما ترحل عني..

الورقة الثانية ..

المكان..
لست أدري ما الذي جاء بك إلى هذا المكان حيث تقطف الورود وتمضغ،
وتدوس الأصابع الغجرية على براءة الفل، وتسحق الأقدام الثقيلة ذكريات الربيع..
ولكنني أعرف أنك الآن وردة مقطوفة .
زهرة فلٍ فقدت براءتها..ذكرى ربيع سحقته الأقدام الثقيلة .
ألمح في عينيك قرونا من الحزن الأسود العميق تشبه الكحل الأسود العميق الذي يحاصر عينيك ليخفي شماتة الغضون.
وألمح في شفتيكِ لوعة لا تستطيع أن تعبر عن نفسها لأنها نسيت منذ سنين كيف بدأت.
وعلى يديك آثار من الأظفار التي تتغذى بقطرات الدم الصغيرة.
ومع ذلك فأنت تنظرين إليّ وكأنني أحمل معي بشرى الخلاص.
لا! أيتها الفلة التي فقدت براءتها.
إن بضاعتي كلمات اجترها و تجترني حتى شاحنت من التكرار وأصيبت بالحزن.
وكيف لكلمات كهذه أن تبشر بالخلاص ؟
أما أنتِ فقد أصبحت دون أن تدركي أسيرة هذا المكان وجاريته و قهرمانته.
أدمنتِ الأيدي التي تقطف . والأصابع التي تدوس. والأقدام التي تسحق.
أدمنتِ حتى لم يعد بإمكانك أن تتعاملي مع إنسان لا يقطف ولا يدوس ولا يسحق.
ستبقين هنا. تغنين وتضحكين وترقصين. ويرمي لك المكان فتات الخبز والقليل من الفضة الصدئة.
حتى يكتشف المكان أنه لم يعد فيك ما يصلح للقطف أو المضغ أو السحق .
وعندها تنتقلين من قبضته إلى قبضة الكهولة الجليدية بلا كلمة وداع.

فما الذي جاء بك إلى هذا المكان؟!

( لغازي الكثير من الروايات والدراسات والكتب النثرية .. (مائة ورقة ورد ) مِن أجمل ما قرأت بكل صراحة )

شوق العيون
01-01-09, 06:47 PM
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/ar/thumb/9/99/Saqfalkefaya.jpg/180px-Saqfalkefaya.jpg
سقف الكفاية | للكاتب السعودي محمد حسن علوان ..
مِن أجمل الروايات التي عبّرت عن نفسها بأدبٍ رفيع في العام الماضي .. للكاتب لغة جميلة لا تتكرر كثيراً بل جاءت لا تُشبه شيء مع إن البعض قال أنها ظِل خفي لبعض كتابات أحلام مستغانمي ..
لِكنني وفق رأي الشخصي أجدها مُختلِفة جداً جداً .. فالبعد عند أحلام يتِبع البُعد الأنثوي الفاخِر الهادئ بينما محمد أخذ بُعد الحُب المنغمِس في أدق التفاصيل التي ترمي بالقارئ إلى مداخِل لا يراها في نفسه .. رُبما كان الكاتب السعودي إبراهيم النملة يتبع أسلوب محمد علوان في روايته عبث نفس الأفكار تقريباً ونفس إلامتداد في طريقة التفاصيل السردية للأحداث ..
..عموماً هي مِن الروايات الجميلة والمختلفة ..

الرابط الألكتروني للنسخة الألكترونية هُنا (http://www.4shared.com/file/40777536/23c76c83/__online.html?s=1)

غناتي
05-01-09, 10:09 PM
.
.

سقف الكفاية ..


رواية فاخرة .. وأسلوب الكتاب أيضاً فاخر ..
لكنه يسهب في التفاصيل كثيراً حتى يأخذنا للحدث ..
ولا أنكر روايته " طوق الطهارة " أيضا جميلة
أما روايته " صوفيا " .. ممممممممم لم أحبها كثيراً ..

سلمت يا روح .. وبانتظار جماليات الروايات من خلال وجهة نظركْ ..!



.
.

شوق العيون
08-01-09, 01:30 PM
أنهيتُ اسمي أحمر
وفوضى الحواس

سأبدا في إله الأشياء الصغيرة (اليوم )

أَسْفِيذَآجْ
08-01-09, 01:46 PM
موضوع رآئِع يالمِهْدَآج ..
سَأَكُونُ بِقُربْ (f)

شوق العيون
09-01-09, 11:55 AM
نُكمل أوراق الورد \ لغازي القصيبي

__

الورقة الثالثة..من بيادر جبران.
أنت كريم حقاً..
عندما تعطي ..
ثن تشيح بوجهك..
حتى لا ترى..
حياء الذي يتلقى العطية..
* * *
أن أكون أصغر إنسان..
وأملك أحلاماً..
والرغبة في تحقيقها..
أروع من أكون ..
أعظم إنسان..
بدون أحلام ..
بدون رغبات..
* * *
عندما كنت أنت ..
كلمة صامتة على شفاه الحياة المرتعشة..
كنت أنا أيضاً هناك..
ثم نطقت الحياة..
وعبرنا السنين..
تنبض بذكريات الأمس..
وبالحنين إلى الغد..
فقد كان الأمس ..
الموت الذي قهرناه..
والغد..
الميلاد الذي تبعناه..


__

الورقة الرابعة..
"بوست كارد" من لندن..
كانت لندن تصحو.. تتثاءب..
تلبس معطفها الشتوي الداكن ..
تتمشى في "هايد بارك"
وقفت لندن في نافذتي ..
باعتني " التايمز" وخبز الصّبح ولتر حليب..
أخذتني لندن في "السب وي"
تركتني لندن في " بيكادللي" وسط السّواح..
وبين حوانيت الحلوى والتبغ أتأمل قومي..
قافلة تتلو قافلة.. تسأل عن "مارك سبنسر"..
جاءتني لندن في الليل..
طافت بي "سوهو"..
خفت من الليل المملوء بتجار النشوة المصبوغ بلون القرمز..
عادت بي لندن للفندق تركتني والتلفزيون أتابع أخبار "البي بي سي"..
في نصف الليل دقّت "بج بن"
قالت لي لندن "جود نايت"..
لو كنتِ هنا ..
كانت لندن..
أحلى ..
أشهى..
أذكى..

__

الورقة الخامسة..
حديث مع القمر..
وفجأة .. قطع علينا القمر حبل الحديث..
دخل بغتة بيننا. امتزجت أشعته البيضاء بخصلاتك الشقراء في نافورة نزقة من الضوء التصقت عيناك بوجهه الوسيم وصمتت شفتاك ورحتِ في نصف غيبوبة..
وبقيت أنا كالشاعر القديم الذي رأى القمرين في وقت معاً..
أردد مع الأندلسي :
"سل في الظلام أخاك البدر عن سَهري"
يا أخت البدر !
أعرف ما تقولين للقمر. وأفهم ما يقوله لك..
تقولين : هذه الدقائق المسحورة ستتلاشى مع آخر خطوة من خطى الليل..
ويأتي النهار بملله وعلله والصراع مع لقمة العيش الدامية..
تقولين : باطل الأباطيل هذا وقبض الريح. هذا الحب الذي ولد مع القمر ويموت مع الشمس..
فما الجدوى؟!
ويقول لك القمر : يا أختاه!
أنت الآن في مملكتي الذهبية في أحبولتي المصنوعة من ياسمين..
انظري ماذا فعلت . صبغت البحر بألف لون ولون..
حولت الليل كرنفالاً يميس بألف "ريو" . حملت إليك عبق الغابات الاستوائية ..
ورائحة الشبق القادم من الصحراء.
لن يأخذ منك هذه الدقائق اللآلئ.
هذه الجنة الليلية .. في خليج الحوريات والدولفين .
في الجزيرة التي لا يغرب عنها العشق..
يا أخت البدر!
عيناك هالات من الدموع وأنا بدوي ولهان يغني مع جده البدوي الولهان..
كلانا ناظر قمراً ولكن..
رأيتُ بعينها ورأت بعيني..

حلم الليالي
10-01-09, 01:47 PM
أنهيت اليوم قراءة رواية


( أفــراح صغيرة .. أفــراح أخيـــرة )


للكاتبة "هيفــاء بيطـــار"


هي أول رواية أقرؤها "لها" ولكنها لن تكون الأخيرة..!
أعجبتني الرواية وأحبتتها كثيراً لأني شعرت بأنها تتحدث عن شخصي
بطريقة أو بأخرى..!

تدور الرواية حول امرأة ( هيـام ) تزوجت عن حب ولكنها لم تنجب الأطفال
فتحول زواجها إلى كابوس وموت بطيء ،، حتى انفجرت أخيراً وطلبت الطلاق
وعاشت لسنوات بعدها وحيدة تبتعد عن الحب ولا ترغب به ولا بالرجال
حتى قاربت الأربعين عاماً وقابلت الأمل / الحب / العشق / الحياة ..!

وهنا بدأ الصراع النفسي بين العادات والتقاليد وبين جنون العاشقين
ونداء الضمير والخوف من الوحدة القاتلة...

وهنا سأقتبس مقطع صغير من تلك السمفونية الحزينة ::

(...... وأغمضت عينيها تاركة لدموعها الحرية في السقوط في كل الاتجاهات،
أحسّـت أنها محنطة ، وكان وجهه يرتسم تحت أجفانها ذابلاً، قلقاً بعيداً ، وتخيّـلته يكتب لها
قصيدة حب ، أو رسالة رقيقة في الوقت الذي كانت تكتب فيه رسالتها الجهنمية، فتحت
عينيها، واستوت في جلستها تبحلق في صمت وحدتها، وحانت منها التفاتة إلى أشرطته
الرائعة التي كان يرسلها لها ، غزو الجنّـة، وفرانسيس غويا ، وعزف منفرد على الغيتار،
وتساءلت بجزع: هل ستخلو حياتي منه ؟! )

هذه الرواية لمن يرغبون بقراءة رواية تحوي على الرومانسية / الحزن / وشي آخر..!


:5a:

شوق العيون
10-01-09, 09:00 PM
مساء الخير ..

حلم الليالي : هيفاء بيطار أنا أعتبرها الأم الروحانية للقصة والرواية العربية السورية هي متاهة بحد ذاتها لا يود القارئ إيجاد الطريق الصحيح للخروج من جماليتها .. قرآت لأخريات سوريات مثل الكاتبة سمر يزبك في رواية لها تحمل عنوان رائحة القرفة .. لم يشدنيّ أسلوبها كهيفاء .. لها لغة خاصة وجميلة جداً ,,

__

هنا بعض مِنها فقط .. وأكثر ما أحببتُ لها :-

يكفي أن يحبك قلب واحد لتعيش
يكفي أن يحبك قلبٌ واحدٌ، هذا ماكانت تردده في غرف روحها العميقة جداً، لصغيرها الأبله ذي السنوات الأربع، وهي تحتضنه في عيادة طبيب الأسنان، وتمسح لعابه الذي يسيل من فمه المشتور. كانت لاتستطيع مواجهة نظرات الناس الوقحة والصريحة المحدقة إلى صغيرها المعتوه، الذي يثير الدهشة والسخرية والتعليقات الهامسة وأحياناً المسموعة. تتحولُ النظرات لطعنةٍ عميقة في قلبها المتضخم بحب هذا الصغير المسكين البريء من جنونه وتخلفه.


زهرة الروح الأروجوانية
ما الذي يوقظها من عزِّ النوم سوى هذا الإحساس الأصم الثقيل المؤكد: اليأس؟! أجل اليأس. حاولت أن تغّش نفسها وتبحث عن تعبير أخف وطأة، لكنها أدركت في تلك الليلة حين أفاقت في الرابعة فجراً، واليأس متربصٌ بها كاشفٌ عن وجهه العريض بعينين رماديتين مطفأتين دون بياض، وأنف عريض كالجدار، وفم عبارة عن شق دون شفاه، أدركت أنه لامجال للالتباس، فهذا وجه اليأس. تذكرت نصائح الطبيب النفساني الذي لجأت إليه في الشهرين الأخيرين.

منذ سنوات وهي تفكر باستشارة طبيب نفساني، لكنها كانت تخشى من نظرة الناس، سيقولون عنها مجنونة، في سرها كانت تصرخ بهم: النفس تتعب كالجسد، بل أكثر منه وتحتاج لمن يريحُها، حسمت أمرها أخيراً باستشارة طبيب نفساني لسبب وحيد كون عيادة هذا الطبيب العائد حديثاً من ألمانيا تقع في مبنى ضخم كل طابق فيه يزيد عن عشرة مكاتب، وكما يقولون (الطاسة ضايعة) تعبير عاميّ تحبه، يعني أن لا أحد يعرف أي مكتب تقصد. ما طمأنها كون محل مزين شعر للسيدات في طابق عيادة الدكتور النفساني، وكانت تتعمد أن يكون شعرها مُسَّرحاً بعناية حين تقصد الطبيب ولا تنسى أن تضع في حقيبتها بخاخ تثبيت الشعر الذي يذيع أنها كانت لدى مزين الشعر، فيما لو صادفت أحداً من أقاربها أو أصحابها. كانت بعد كل جلسة لدى الطبيب النفساني تتعمد أن تدخل الحمّام، تبخ بكثافة رذاذ مثبت الشعر على رأسها، ثم تخرج من عيادته بثقة.


البلهاء

بعــــد يومين من زفاف وحيدها، وُجدت تيريزا البلهاء ميتة تحت شجرة السنديان الهرمة الوحيدة في الحديقة الصغيرة قرب بيتها، تحديداً الغرفة الحقيرة التي عاشت فيها ربع قرن مع ابنها.

اختلفت الآراء حول وفاة تيريزا البلهاء، منهم من رجّح أنها انتحرت، مستحضرين فرويد إلى أذهانهم الذي سيعتبر -كما يحلو لهم أن يفسروا- زواج ابنها نهاية لحياتها من جهة، وتكثيفاً شديداً للحادثة التي صبغت مستقبلها إلى الأبد، حين حملت بابنها وهي في الرابعة عشرة، وتنصّل الأب من الاعتراف بأبوته للجنين، واعتقد بعضهم أن تيريزا البلهاء توفيت بسرطان الثدي الذي تعاني منه منذ سنوات، وترفض العلاج. أما ابنها الذي بكاها بدموع من نار، فكان يهذي وسط دموعه بأنها توفيت من الحزن، وبأن الحزن حين يزيد عن

حد معين يصبح قاتلاً.

__

أقصوصات صغيرة مِن رواياتها الجميلة ..
__

أتقنتِ أختيار الكاتبة ,,

شوق العيون
14-01-09, 12:42 AM
الورقة السادسة..
من يوميات الشوق..
تريدين أن تعرفي كم اشتقت إليكِ؟! سأحاول أن أصف يومي بدونك ...
أصحو و أفتح الستائر فتبدو الأشجار في الحديقة متعبة شاحبة تسألني: أينها؟!
أحلق في الحمام وأحدّق في المرآة وتتضاعف الشعرات البيض فجأة وتضحك المرأى بخبث وهي تسألني : أينها؟!
وأقرأ جريدة الصباح وأعثر على خبر طريف وأبدأ في الحديث معك قبل أن يصفعني الواقع الوقح بسؤال مباغت : أينها؟!
تمر ساعات اليوم بطيئة .. بطيئة كجِمالٍ تحمل جندلاً وحديداً وتسألني كل ثانية منها : أينها؟!
أعود إلى المنزل وأتخيل وأنا في الطريق أن كل العيون في كل الوجوه تحملق فيّ باستغراب وتسألني : أينها؟!
ويضمني المنزل الخاوي..
أفتح كتاباً في التاريخ فلا أفهم شيئاً لأن كل حرف يغادر مكانه ويصرخ فيّ : أينها؟!
أنصرف إلى المذياع وتنهال الموسيقى طبلاً غجرياً ملحّاً يردد: أينها؟!
أهرب إلى الرائي فتقفز أمامي الصور والألوان والأصوات في سيمفونية مجنونة مشوّشة تعيد وتعيد : أينها؟!
أفر إلى السرير . أضع المخدة فوق رأسي أطمع أن أراكِ فيما يرى لنائم. ويجيء النوم بعد جهاد مرير.
لا أكاد أنام حتى فاجأني حلم غريب غاضب يسألني كأنني متهم أمام القضاء :أينها؟!
وأفيق . انتظر الصباح المرهق..
أيتها الغالية!
هل بدأتٍ تعرفين كم أشتاق إليك؟!


لورقة السابعة..
أزاهير من حديقة شيلى..

هاأنذا أصحو من حلمي بكِ ..في أول ساعات النوم العذبة..
حين تتنفس الرياح برفق.. وتلمع النجوم بشدة..
الينابيع تمتزج بالنهر و الأنهار بالمحيط ..
ورياح السماء في امتزاج دائم..
في نشوة حلوة..
ليس ثمة شيء وحيد في هذا العالم ..
هذه سُنّة الخالق..
لماذا لا يمتزج روحانا؟
عندما يتحطم المصباح ..يموت الضوء في الفتيل..
وعندما تتبعثر السحابة..تزول روعة قوس قزح..
وعندما يتحطم العود..تضيع ذكريات اللحون..
وعندما تنطق الشفاه..تتلاشى الكلمات التي نحبها..
تنام الأرض في أذرع المحيط..
ويحلمان معاً..
بالأمواج والسحب والغابات والصخور..
كل تلك الأشياء التي نراها في ابتسامتيهما.. ونسميها الحقيقة..

الورقة الثامنة..
بعد عشرين..
بيننا يا صديقة الأمــس بحـــــــرٌ وفــــلاة ... وبيننـــــــــا الأخريــــاتُ
بيننا الأربعــــــون تلهـــــــث في شعري ... شيبــاً كأنه جمـــــــراتُ
بيننا الأربعــــــون تطــــــفو على عينيك ليلاً نجومـــــه مظلمـــــــاتُ
بعد هذه السنيـــن ... مــــــــاذا تريدين؟...و فيم الرسائل الواعـداتُ
هي عشرون وانقضت... فدعيها ودعيني ... مكاننــــــــا الذكريـــاتُ
بعد عشرين .. هل يعـــود صبيٌ لصبـــاه ... وهل تعود فتــــــــــاةُ؟




الورقة التاسعة..المؤامرة..
إذن ، تسلقت بوابة القلب.
إذن ، تمكنتِ أن ترتقي الجدران المرصعة بقطع الزجاج ، المطوّقة بالأشواك الوحشية..
وإذن ، استرقت السمع ..
فاجأتِ قلبي يتحدث مع نفسه :
" أيها الرفيق القديم ، بدأنا نشيب . بدأنا نشيخ . الثلج في كل شبر .
العنكبوت في كل زاوية . الغبار يمتص الخلايا "
وعندها بدأت مؤامرتك الصغيرة .
تواطأت مع الزهور فقالت لي إنك مررتِ بها هذا الصباح .
مكرتِ مكرك مع العصافير فكانت زقزقتها حروف اسمك.
وانضم الغيم إلى المؤامرة فتلّون بضفائرك.
ونجحت المؤامرة.
خفق القلب العجوز وصفق. وطرب ورقص .
ذاب الثلج . رحل العنكبوت. وتطاير الغبار.
وانهمرت من كل مكان سمفونية العشق المجنونة.
وأضبئت الشمعة . وأقبل الأصدقاء.
وكانت المفاجأة ...
يحتفل القلب بعامه الأول.. القلب يتحول إلى طفل صغير شقيّ يحبو.
ويموء كالقطط الضئيلة . ويعبث بالأثاث ويطارد ذيله.
ووقفت أتأمل قلبي الجديد القديم..
أتأمله ينبض على انطباقة جفنتين من النرجس.
ويصحو على تمرد شفتين من الشفق. ويستسلم سعيداً ليدين من حرير.
مرحباً بك في قلبي!

أزهار عمري
14-01-09, 12:56 PM
انتهيت من فترة قصيرة من قراءة قصة (( عيناك يا حمدة ))
لصاحبتها آمنة المنصوري ( الغدر العذب )

عمل درامي يصور مراحل من حياة فتاة امراتية حمده
عاشت في كنف اسرة تقليدية تحكمها نظرة المجتمع التي تبجل الذكر وتهمش الأنثى وكانت لتكون كذلك لو لا أن أقدارها ساقتها كي تقف أمام أبواب الشوك وتدخل نحو تاريخ لم تعشة ...

غناتي
17-01-09, 08:29 PM
.
.
بدأتُ بقراءة رواية جيشا
راقتني بدايتها
كونها مذكرات ..
وأنا أحب هذا النوع من الروايات ..




.
.

بــارعه
17-01-09, 09:12 PM
قاربت على نهاية ( صوفيا)

قصه للكاتب السعودي / محمد حسن علوان

تفاصيل رائعه وسرد اروع

شوق العيون
17-01-09, 09:54 PM
غناتي \ جيشا ستجعلكِ تطيرين في أجواء غير مُسورة \هكذا حُرة أبيه \ تُجيدين العزف على الهواء بكل مهارة (جميلة الرواية )

بالمناسبة قبل فترة عُرضت الرواية على شكل فيلم وكان كذلك لا يقل جمالاً ..

بارِعة \ صوفيا جميلة ولكن طوق الطهارة وسقف الكفاية أكثرهن جمالاً ..

_
قراءة ممتعة أخواتي ,,

حنين الروح
17-01-09, 11:05 PM
منكم نستفيد
احب القرايه بس مهتم فيهاا:11a:
زين بجرب هالكتب:24a:
اقول بنت ابوهاا>>>>انقلعي انزين:biggrin:

بــارعه
17-01-09, 11:45 PM
غناتي \ جيشا ستجعلكِ تطيرين في أجواء غير مُسورة \هكذا حُرة أبيه \ تُجيدين العزف على الهواء بكل مهارة (جميلة الرواية )

بالمناسبة قبل فترة عُرضت الرواية على شكل فيلم وكان كذلك لا يقل جمالاً ..

بارِعة \ صوفيا جميلة ولكن طوق الطهارة وسقف الكفاية أكثرهن جمالاً ..

_
قراءة ممتعة أخواتي ,,


فعلا/ سقف الكفايه اجمل ولكن صوفيا حاله خاصه اشعرتني بالموت

سأبحث عن طوق الطهاره / مجددا



شكرا لك

أوداج المزروعي
19-01-09, 08:37 PM
لحظات مسروقة لـ أنيس منصور

عناوين مختلفة وحقيقيّة جداً وهذا أكثر ما راقني في كلّ الموضوعْ , فهو يبسط لك _ من وجهة نظره _ الموسيقى , الحب , ألف ليلة وليلة , اللغة , الدّين , المرأة , الفن , الشعر والكثير مما لم أنتهِ منهُ بعد .

اقتباسات أعجبتني :

* لابدّ من أناس عمليّين كثيرين .. ولكن لا بدّ من مفكرين قلائل , وفلاسفة أقلّ !

* فمهما كنتَ قوياً ، فـ أنتَ ضعيف أحياناً .. ومهما كنتَ مخلصاً فـ الخيانة قريبة منك .. على بابك أو فراشك ! ليس هذا رأيي وإنّما رأي أصحاب التجربة في شراء وبيع أقرب الناس إليك , وهم في نفس الوقت أبعدهم عنك!

* والشاعر لا يدّعي أنّه دقيق ولا يحبّ ! فالشاعر الذي يتحدث عن الوجدان ليس دقيقاً . لأنّه : ما هو الوجدان ؟ ما هو الحب ؟ ما هو العذاب ؟ ما هو الشوق والحنين والتباريح والويلات .. والغنى والهناء .. وغير ذلك من ألوف الألفاظ التي يختارها الشاعر ويضع لها إيقاعاً موسيقياً وإطارات بلاغية فاتنة .

* بكيت , وشعرت أنّ الدموع هي أعظم دواء لم يصفه طبيب لأحد .. إبك ِ إذا كان ذلك يجعل فراقنا أطول , وحاول أن تجعله أطول فليس هنا تحت قدميك شي يستحق أن تتعجل رؤيته !

* إذا كانت المرأة لا تملك إلا دموعها , فإن الرجل يملك الكلام عن هذه الدموع ! ولو كان الرجل يملك سلاحاً أقوى من ذلك لأطلقه عليها ، ولكن من حين لآخر يصدر عبارات شائكة ويحاول أن يلقيها تحت فستان المرأة ,أو تحت جلدها! ولكن الذي يدهش الرجل ويغيظه أيضاً أن المرأة تشتري هذا الكتاب ! ويكون الإقبال على الكتاب تحية من المرأة لكل من يجرحها , وفي نفس الوقت يكون دليلاً جديداً على أن المرأة تشجّع الرجل على أن يقول لأنه مثلها لا يملك إلا أن يقول , ولكنّ النصر في النّهاية تفوز به المرأة !





والكثير , أكتفي بهذا !

جميل هذا الكتاب بمنطقيّته

: )

الح ـزن~
19-01-09, 09:03 PM
انتهيت من قراءة رواية أوراق طالب سعودي في الخارج
رواية جداااااااااا مميزه .. ورااااااااائعه
انصحكم بها

اقرا .. شفرة دافنشي
:)

روح مذبوحة
19-01-09, 09:15 PM
المِهْدَآج ؛
حُبكِ للقرآءَة مرآةٌ تعكِسُ جمآلكِ و نهمكِ ...
كونِي بخيرْ ...


حآلياً ،
مُنكبّةٌ أنآ كلياً على ثروتِي الصغيرة من روآيآتْ إحسآنْ عبدالقُدوسْ ،
مررتُ بمقتطفآتْ من " لآ شيءْ يهمْ " شدتنِي لأسلوب الكآتبْ ، لكنّي لمْ أكملهآ لظرفٍ مآ . لكنّي وجدتُ نسختها الالكترونِية .
قرأتُ له " النسآءْ و الصيفْ " و " شفتآهْ " ، و همآ عبارة عن مجموعة قصص قصيرة .
أتممتُ " أنآ حرة " و " لا أستطيعْ أنْ أفكر و أنآ أرقصْ " و " يآ عزيزي " و " علبة من الصفيح " ...
أسلوبٌ جريءْ و مُنآقشتِه لأفكار جميلة ، و مهمّة ، و محآكآته لمشآعِر الطُفولة و المرآهقة و النُضجْ بأريحية تُمتعْ القآرئ ...

حآلياً ،
ضآئِعة أنآ ،
لمْ انهِ روآية فضيلة الفآروقْ " تآءْ الخجلْ " ،
و ديوآنْ يحمل أجمل قصآئد محمودْ درويش ،
لكنْ في هذه اللحظآت ، " لا شيءْ يهمْ " تحتلنِي كلياً :biggrin: ...

بالنسبَة لروآيآت محمد حسنْ علوآنْ ،
سقفُ الكفآية ، نآبِضة و مُتعمقَة كثيراً ، أفكآرُهآ بعيدة و جريئة ... بشكل عآمْ استمتعتُ بقرآءَة أسطرهآ .
و أخوآتهآ لم أجدْ لهنّ أثراً ، فإنْ كآنْ لدى أحدكم فكرةْ عن مكآنٍ أجدهمآ فيه ،
أو حتّى نسخاً إلكترونية ، سأكونُ ممتنة كثيراً له ...

شوق العيون
20-01-09, 12:19 AM
أوداج : هذا الأنيس فاتِن جداً

يكفيّ بأن تبقى أقواله : تبُث في نفوسنا الشجن .. كهذه مثلاً ( أعظم وأجمل وأبقي اكذوبه في الدنيا‏:‏ الحب‏ )

قراءة ممتعــة غالتي.

__

نبض الوريد

قراءة ممتعة لشفرة دافنشي : الشتاء موسم جميل لِفكَ الشفرة وتأمُلها عن قُرب ..

__

روح مذبوحة

أهلاً ولسطوركِ المُعبرة :شكراً كبيرة ..
احسان رافقني في مُراهقتي : كُنت أحبس ظل كتاباته في أدراج دراستي .. أتاملُ الحب بلصلصه مِن خلال شُرفاته العذبه ..

بالنسبة لروايات علوان .. السقف أبهاهن .. الطوق ألمعهن .. صوفيا أشحبهن

لذلك بِما إنكِ لمستِ السقف فأعجبكِ..لابُد مِن أقترابكِ من الطوق اللامع ..

لاتلوذين لصوفيا :فالشحوب : نقيض البرد في الشتاء ..


هُنا ( النسخة الألكترونية :لطوق الطهارة ) (http://www.4shared.com/file/48527643/a86dd08e/__online.html?s=1)

قراءة مُمتعة يا وردة .

شوق العيون
20-01-09, 12:29 AM
بالنسبة ليّ : غداً أبدا في قراءة مُتعمقة للأمُ الروحانية للأدب الغارِق في الجمال ..

http://www.amina-abdulla.com/aminaup/soora.jpg

ايزابيل الليندي

في روايتها ( صورة عتيقــة )

حرف النوون
20-01-09, 12:40 AM
شي اعجبني هالموضوع حيل

متابع لكم ....

شوق العيون
20-01-09, 12:44 AM
أهلاً وسهلاً :النوون

بأنتظار كتبك التي يتجمل بها رف ذاكرتك ..

غناتي
20-01-09, 07:56 AM
.
.
ايزابيل الليندي وروايتها "صوة رعتيقة"
منذ قرابة ثلاثة سنين وهي رهن الرف
وأيضا عندي رواية أخرى لها لا يحضرني اسمها الآن : )

استمتعي بقراءتها
وشجعيني على سحبها من مكانها بعد انتهائي من "جيشا"

: )
.
.

شوق العيون
21-01-09, 06:26 PM
أوداج : تعرفين بقدر ما أريد أن أقرا رواية العمى : بقدر ما أصابني الذهول مِن ما قرأت ما كُتب عنها
يا الله ! أحقاً يُصبح العمى (عدوه !! ) ينتقِلُ هكذا كوباء في الجو !

إن قرأتِ الرواية هاتي ما عندكِ
لأننيّ لا أتوقع بأن أقراء حرف مِنها هذه الفترة ..

(وردة +كوب نسكافية )

عبدالله علي الشامسي
21-01-09, 06:59 PM
آخر ما قرأت كتاب المفكر الاميركي اليهودي(نعوم تشومسكي) (الدول المارقة) , طبعا قرأته منذ اكثر من سنة الا انني استعدت قراءته مرة اخرى في مناسبة رحيل غير المأسوف على خيباته (بوش الصغير) , كتاب رائع وجميل جدا لمحبي عالم السياسة !

فيه نقرأ للاميركي الآخر المتمثل في غير (بوش الصغير وتشيني) !


(نعوم) هذا دائما يمثل لي شخصية اليهودي الطيّب الذي يعادي الصهيونية.

دمتم

شوق العيون
22-01-09, 01:56 AM
حرضتنيّ اليوم مي زياده لأقراء لها : فجاءت جميلة في هذا الليل البارد..

بعض من مقتطفات (سوائح فتاة )لعذبة الأدب مي زياده.

حرصي على قلبك

أرخى الشفقُ سدولهُ على الأرضِ بطيئاً

و لُفِقت حواشي السُّحُبِ بخيوط الذهب و الفِضّة،

وتلاشى ما كان يبدو كبحيرات الياقوت و بركِ

الزُّمرّد حيال عرشِ الغُروب،

وغشَت الأرضُ كآبةٌ ربداءُ،

وغشَت عيْنَيكِ كآبةٌ ربداء؛

أيُّ شمس تغيب فيك، أيتها الفتاة،و لماذا يشجيكِ المساء لتغشى هذه الكآبة الربداء؟

ألا احرصي على قلبكِ،أيتها الفتاة!

والأشعة تغازل الأزهار و توسع المياه عناقاً و تلويناً،

والمنازلُ تسطع كحجارة كبيرة من نور؛

وانتعشت حميع الأشياء انتعاشَ من خرج من أزمةٍ وانفرج،

أما أنتِ فتلوبين جائعة عطشى،

تقولين ما يجب ألا يقال و تفعلين ما يجب ألا يُفعل،

ثم تأسفين على القول و الفعل وتعودين تلوبين-

ووراءَ المللِ و السآمة وهيجٌ فيكِ واحتدام؛

اخبريني ما بكِ،أيتها الفتاة!

لماذا أراكِ عند نافذتي ترقبين ما ليس بالموجود و تشتافين ما ليس بالبادي؟

وإذا تحولتُ عنكِ إلى مرآتي رأيتُ هناك وجهك مفجعا حزيناً؟

أهو أملٌ غزا نفسكِ فثقلُ على فؤادٍ منكِ اعتاد القنوط؟

أم قرب تهليل الأمل يأسٌ ينتحبُ و شعورٌ بالفشل طالما خالط الرجاء؟

جميع الأشياء انتعشت انتعاش من خرج من أزمة و انفرج و أنتِ أيّ علة تضنيكِ فتلوبين و تتأوهين؟

ألا احرصي علة قلبك أيتها الفتاة !

*
جاء المساء مرة أخرى؛جاءَ المساء و تبعه الليل
وعيناك قرب السراج جامدتنا جمود من يتأمل جثة
فأشعر بأن شيئا فيكِ أمسى جثة

لقد استسلمت لجمال المساء فطعنك المساء بسكين منه سريّ يقطر دما و ظلاماً

أخضعتِ نفسك لسحرِ الغروب و لم تحرصي على قلبك!

أما الآن و قد فرطتِ به فاحرصي على الجرح المنفتح فيه-

احرصي على جرح قلبك ،أيتهاالفتاة!


ذكرى قلعة بعلبك
((معبد للأسرار قام و لكن صنْعه كان أعظم الأسرار))
خليل مطران

تحرّك القطار صباحا في محطة بيروت وهو يهدر و يزمجرُ
و يقذف دخانا كثيفا أثقل الهواء و ترامى على صفحة الأمواج
فعكر صفاءها . ومافتى زئيرهُ الهائل كزئير الأسود يترددُ
في جوانب الفضاء حتى كاد الصدى منه ينتهي إلى أخربة بعلبك
هامساً ((لقد سبقت الآخرين لأهزأ بكِ ، يا اشباح البلى، اهزأ
بك في نقمتي على أناسٍ يستخدمونني أنا احدى آيات الاختراع
الحديث ليزوروك - انتِ رمال الليالي الغاديات وبقايا الأيام الخوالي)) !

وما لبث أن أسرع القطار في سيره ملتوياً بين الأشجار،
وكأن سخطه هدأ تحت قبلات نسيم الجبال فخفّ زئيرهُ؛

و تدرّج متسلقاً أكتاف لبنان يتركُ محطةٌ و يمرُّ بأخرى حتى
وقف في محطة صوفر ، و هي أعلى نقطة فوق وادي حمّانا-
ذلك الوادي الذي قال فيه لامرتين أنه أجمل أودية العالم
القديم. هناك تتطوى التلال كالأقمشة الحريرة و تمتدّ لمداعبة
أطراف الجبال المحاذية، تتناسق ينها دوائر أظلّتها الأشجار،
وتتخللها القرى ذوات المساكن البيضاء متوَّجة بالقرميد
الأحمر. وهناك ، هناك على الشاطئ البعيد ربضت الآكام
كأسود تحمي بحرا بسط لديها زرقتُه الفسيحة وارتفع عند الأفق
كمن يستمدّ من الجوّ نعمةً ما. هذا وبيروت تستوي على شفة
البحر استواء المليكة على عرشها.

ثم أخذ القطار ينحدر على سهول البقاع و قد قامت على
جانبيها سلسلتا جبال لبنان و انتي لبنان كما تحدّق أسوار الدهر
بمروج الأبدية. و بعد السير في السهل نحو ثلاث ساعات تراءى
لنا في عصارى النهار طيف مدينة ((باعال)) يحيط بها نطاق
سندسي من شجر الفاكهة و الحور الرجاج، و تتعالى فوق
المنازل منها و الحدائق أعمدة هيكل الشمس بقدودها الهيفاء.
أعمدة ستة هي كل ما سلم في وسط ذلك التّهدّم، وكأنها من
أبعادِ وحشتها تنادي المسافر قائلة: ((تعالَ انظر إليَّ أيهذا
المارّ، فهل عرفت حزناً أشد من حزني))؟

بقيةٌ عظيمةٌ من عظمةٍ بائدة حيالها أضخم الأشجار
أعشاب ، ذاك هو شبح الماضي المحاول تخليد الأصنام
المعبودة...و ثلوج لبنان التي رأت يوماً من مدينة الشمس أبراج
العزّ متعالية في الفضاء، تطلّ الآن من شاهق ((فم الميزاب))
و ((ظهر القضيب)) مستفسرة عن سرّ هدم المعابد و الأبراج.

منذ ألوف الأعوام و الثلوج تتراكم على هذه الذُّرى.
فالشمس تشرق ثم تغيب، والصيف يأتي و يذهب الشتاء،
وقلعة بعلبك موحشة في عظمتها المحطمة ؛ بينا ثلوج لبنان تطل
عليها مستفهمة أيّ خطبٍ جرى و لكنها لاتفهم.

غناتي
22-01-09, 08:07 AM
بالنسبَة لروآيآت محمد حسنْ علوآنْ ،
سقفُ الكفآية ، نآبِضة و مُتعمقَة كثيراً ، أفكآرُهآ بعيدة و جريئة ... بشكل عآمْ استمتعتُ بقرآءَة أسطرهآ .
و أخوآتهآ لم أجدْ لهنّ أثراً ، فإنْ كآنْ لدى أحدكم فكرةْ عن مكآنٍ أجدهمآ فيه ،
أو حتّى نسخاً إلكترونية ، سأكونُ ممتنة كثيراً له ...


.
.


روح مذبوحة ..

مممممممم أمس كنت في المجرودي - ستي سنتر
ولمحتني رواية " طوق الطهارة " لمحمد علوان
فـ طرق طيفكِ نوافذ روحي : )
هناك ستجدين مبتغاكِ يا روح

وكما قالت المهداج:
صوفيا شاحبة جداً مقارنة بأختيها ..

ودي ..!
.
.

روح مذبوحة
22-01-09, 09:11 AM
.
.


روح مذبوحة ..

مممممممم أمس كنت في المجرودي - ستي سنتر
ولمحتني رواية " طوق الطهارة " لمحمد علوان
فـ طرق طيفكِ نوافذ روحي : )
هناك ستجدين مبتغاكِ يا روح

وكما قالت المهداج:
صوفيا شاحبة جداً مقارنة بأختيها ..

ودي ..!
.
.



:rolleyes: ؛
بالرغمْ منْ حصولِي على نسختهآ الالكترونِية - و الشكرْ للجميلة المهدآج - ، إلآ أنّ قرآءَة الكتآبْ و الاحتِفآظْ به أجملْ ...
فشكراً جزيلاً غنآتِي ...
مم لوْ تعلمينْ فقطْ ،
كنتُ سأخرجْ بعدْ سويعآتٍ لـ " الستِي " ،
فحمداً لله قرأتُ ردكِ هنآ قبلَ خروجِي :19a: ...

طآبَ صبآحُكِ يآ جمِيلة ...

غناتي
22-01-09, 09:20 AM
.
.


صباحكِ ورد يا عطر الورد ..
وأتمنى لكِ تبضع جميل ..
ولو كنتِ ممن يحب القراءة قبل النوم .. وتحتاجين لإضاءة خاصة للقراءة
ستجدين عندهم إضاءة صغيرة خفيفة يمكن تثبيتها على أوراق الكتاب
وستجدينها مباشرة عند الكاشير : )


.
.

روح مذبوحة
22-01-09, 09:40 PM
مسآءْ اليآسمينْ ،
غنآتي العَزيزة ...
وهٍـ لمْ أنتبهْ لهآ ، عموماً أنآ لآ أنآمْ إلا بإضاءَة :6a: ،
لذلك لا يُشكل الأمر فرقاً ...
شكراً مجدداً ...


××


أنهيتُ " لآ شيءْ يهمْ " بنهمْ !
لمْ أُوفِهآ حقهآ فِي التمعنْ فِي جمآليآتهآ ، بلْ كُنتُ متلهفَة حتّى أرى النهآية ، و لآ أعلمْ لمَ !:6a:
لكنهآ جميلة ، و أعجبتنِي بمآ تحويه ...

الآنْ أقرأ ...
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/143/143866.gif

لـ محمود البيآتي ...
الرقص على المآء
(أحلامْ وعرة)

قِيلَ لِي سترقُصينْ في الهوآءْ بهآ !
سَنرى !

أوداج المزروعي
23-01-09, 12:24 PM
أوداج : تعرفين بقدر ما أريد أن أقرا رواية العمى : بقدر ما أصابني الذهول مِن ما قرأت ما كُتب عنها
يا الله ! أحقاً يُصبح العمى (عدوه !! ) ينتقِلُ هكذا كوباء في الجو !

إن قرأتِ الرواية هاتي ما عندكِ
لأننيّ لا أتوقع بأن أقراء حرف مِنها هذه الفترة ..

(وردة +كوب نسكافية )



-.-

أعياني البحثُ عنها نسخة ً إلكترونيّة رغم ما كُتب عنها وصيتها الهائل لكنّ أستغرب هذا الحظّ !

ما علينا ,

إن حصل وقرأتها - أكيدٌ - أني لن أتوانى عن شيء .



ودّ

شوق العيون
23-01-09, 03:28 PM
لا نسخة إلكترونية لها \ لا مفر إلا من الكتاب يا أوداج سأطلبه مِن الموقع إن لم يُوّفر قريباً في المكتبات.

\ في كلا الأحوال كلانا ينتظر من يحصل مسبقاً عن ألم العمى وأدب التعامل معه ..

وردة ..

شوق العيون
25-01-09, 06:41 PM
قراءات شعرية لبعض الأدب العربي ..

شوق العيون
27-01-09, 02:47 PM
بين يدي الآن :-

حرّودة

للظاهر بنجلون

http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/158/158407.gif

قرأتُ نصفها قبل عام واليوم أعود |كانت على بالي منذُ 3 أيام

احمد الدحبه
27-01-09, 03:44 PM
مميز ياخو

شوق العيون
28-01-09, 12:08 AM
الكون في قشرة جوز ::للكاتب :ستيفن هوكينغ

كتاب مثير للأهتمام \ فيزيائي مع درجات واعية من علوم الأرض والأوتار الميكانيكية

( هُنا ) (http://www.4shared.com/file/61638085/dd1c4fe3/____.html)

غناتي
28-01-09, 09:11 AM
.
.


انتهيتُ منذ يومين من رواية "جيشا"
والآن محتارة بين روابتي
إبنة الحظ .. لإيرزابيل الليندي
وساحرة بورتوبيللو .. لباولو كويلو ..!

ربما أميل للأخيرة : )


.
.

عبدالله علي الشامسي
31-01-09, 06:11 PM
(مايفوق الوقاحة) !

للدكتور نورمان فنكلستين , وهذا الكتاب يتحدث عن اساءة استخدام اللاسامية وتشويه التاريخ والحقائق من قبل اسرائيل ومسانديها في الاعلام العالمي ومزاعم ان الجيش الاسرائيلي جيش اخلاقي !

يدحض جميع هذه المزاعم وبالاحصائيات المختلفة !

كتابٌ رائع

غناتي
31-01-09, 08:00 PM
.
.


بعد أن كنتُ أتجول بين الطقوس اليابانية في رواية "جيشا"
اليوم أخذتني بعيداً إلى حيث الأدب اللاتيني التشيلي تحديداً
وغمرتني بأجواء وطقوس غريبة في رواية " ابنة الحظ " لإيزابيل الليندي ..!



.
.

شوق العيون
08-02-09, 10:27 PM
بما أن الصداع التعيس بدأت تخف وطئته على أوردة ذهني المسكينة ..

عُدت اليوم للقراءة ..

سنونوات كابول لــ ( ياسمينة خضرا )

منذُ أسبوع وهذا الكتاب يُحاول بشتى الطُرق لفت أنتباهي ..أخذته اليوم من على رف المكتبة ..

وهمستُ له (شكراً ) بعد أن مررت على صفحاته الثلاث الأولى ..

غزير
11-02-09, 10:40 PM
اقرى كتاب ( اغنى رجل في بابل ) من اجمل الكتب اللتي استمتعت بها نصحني به شخص عزيز


كتاب من اروع الكتب الاقتصاديه

مترجم

المؤلف : جورج كلاسون

مقتبسات من الكتاب :

" كلما زادت الحكمة التي نتعلمها ، حصلنا على مال أكثر ، فالرجل الذي يسعى إلى تعلم المزيد عن حرفته ، سيحصل على مكافآت سخية "

" وهناك الكثير من الأشياء التي تجعل حياة الانسان ثرية من خلال الخبرات المكتسبة ولا بد أن يقوم بها الانسان إذا كان يكن لنفسه الاحترام والتقدير ، فلابد على الانسان أن يدفع ديونه بأقصى سرعة ممكنة ، وألايشتري شيئا لايملك المقدرة على دفع المقابل له ولابد أن يهتم بعائلته حتى يظنوا به ظنا حسنا ً ويذكروه بالخير دائما ً .... ولابد أن يكون لديه شفقة على أولئك الذين نزل بهم الضرر والخسارة والبلاء بسبب حظهم العسير وأن يساعدهم في حدود معقولة ولابد أن يقوم بأعمال عطوفة ودودة نجو أحبائه "

الجدير بالذكر أن القصص كما يذكر الكتاب حقيقية نقلت عن ألواح صلصالية من آثار بابل القديم عن طريق البعثة العلمية البريطانية عام 7 نوفمبر عام 1963

كتاب لن يكلفك أكثر من ساعتين قراءة فقط ، لكنه يحوي الكثير من الفلسفة المالية الممتعة لتفاجأ أنها تعليمات رائعة لن يضيفها لنا أحد فعلا ً فهي دستورنا المالي الذي أقره ديننا الحنيف من مساعدة للغير وصلة للرحم وتطوير المجتمع .
لكن القالب الرائع للكتاب لا يجعلني إلا أن أنصحك باقتنائه .

شوق العيون
13-02-09, 11:38 AM
رواية السجينة مِن أجمل الروايات التي مرت عليّ \ لازالت حروفها تسكننيّ حتى الآن ..
رغم حجم المآسي والتفاصيل التي حملتها الرواية إلا إنها كانت ثقيلة المعنى غزيرة الفكرة ..
والقصة حقيقية حصلت لبطلة الرواية مليكة اوفقير وأسرتها \ مليكة من الكاتبات التي أفخر بوجود رواياتها على رف مكتبتي ..

_

(هنا النسخة الألكترونية ) (http://www.4shared.com/file/55800604/a4919970/-_-__.html?s=1)

ولكن متعة إقتناء الرواية (الكتاب) لا تضاهيها متعة ..

روحي عليله
14-02-09, 01:42 AM
هيه قصة مليكه وايد حلوووووه ومعناتهم في السجون أمها بعد نزلت كتاب بس مب حلو..



من القصص الي عجبتني

قصة الكاتبه أمنه المنصوري أو الغدير العذب كما عرف

قصة حمده قصه قليل فيها رائعه ..

راعي الجيــــب
16-02-09, 03:31 PM
أقرأ في

الشواهد الشعرية عند الأصوليين

شوق العيون
20-02-09, 08:06 PM
رواية ثلج \ للكاتب أورهان باموق ..

بنت القبايل
20-02-09, 11:04 PM
و أخيرا ً إنتهيت من قراءته . . اليوم

كتاب قبع في قااع حقيبة يدي منذ الأزل إلى أن قررت أن الوقت قد حاان

لإنهاءه . . و ياااالك من كاتب يا باولو كويلو . . رائـعه إسمها حاج كومبستيلا . .

أنت تجعلني أحلم . .


،،
،،

و اليــوم أيضا ً ، بدأت برواية دان براون الشهيره ، شيفرة دافنشي

يغالبني النعاس . . و لكن محتوااه يحثني على المقاومه ، ،

شوق العيون
23-02-09, 09:39 PM
بين يدي هذه الأيام ( كائن لا تحتمل خفته )

ميلان كونديرا ..

(جميل يستحق القراءة )

غناتي
27-02-09, 03:53 PM
.
.

بعد أن كنتُ مغمورة بالأدب اللاتيني ..
بدأتُ في بارحتي
بـ رواية ساحرة بورتوبيللو .. لباولو كويلو ..!

.
.

بنت القبايل
01-03-09, 11:36 PM
الـيـوم ، و الآن . .


بيـن يدي . .

جيش قمبيز المفقود . . للكاتب بول سوسمان

أحس بالإثااره لـهالروايه

حنين الروح
03-03-09, 08:07 PM
اقرأ رواية فتاة العنكبوت

بنت القبايل
07-03-09, 11:32 PM
رواية جيش قمبيز يخلـّي الواحد يتمنى يروح مصر . .


خلاص بقص لي تذكره حد ياي . .!! هههه :30a:


روايه رائعه . . و اليوم بديت بروايه جديده :13a:

شدني في البدايه اسمها . . خيانه في البندقيه ، و هذا لاني اعشق ايطاليا ، ،

و بعدين يوم قريت نبذه عن الروايه .. قلت يلااا عليها :11a:


و البدايه . . هوليووديه مثيره للمحقق الصغيرون في داخل كل مخ فيني هههه


للكاتب ستيف بيري . . أقرأ خيانه في البندقيه

العنوديه
08-03-09, 12:40 AM
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/160/160282.gif


( نساء المنكر ) ... لـ سَمر المقرن


* هو بين يدي الآن ..و أشعر بالاستمتاع .. في صحبته..

شوق العيون
14-03-09, 07:23 PM
^
^
هذه الرواية لاقت هجوماً عنيف في المملكة

شوق العيون
14-03-09, 07:25 PM
بين يدي الآن ( الزَّهير ) قراءة وتحليل جماعي للرواية في مكانٍ آخر

لأنكم هنيه ما تساعدون :5a:

مريم الكعبي
17-03-09, 07:18 PM
أقرأ أشهد عكس الريح
للرائعة : غادة السمان << انصحكم به

وأقرا network management :( << لا انصحكم به

شوق العيون
20-03-09, 01:52 PM
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/133/133336.gif

^
^
فلسفيّ جداً وغزير ..
يسكن بين يديّ منذُ يومان..

عالية
20-03-09, 01:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله


لدي استفسار سيدتي ..من أي مكتبة حصلت عليه ؟!


لو ما يحرجك السؤال

شوق العيون
20-03-09, 02:01 PM
من معرض الكتاب الذي أقيِم في الشارقــة \ العام الماضي

عالية
20-03-09, 02:02 PM
أعتذر على الحاحي إلا تعرفين اسم المكتبة

ربما وجدتها لدينا

شوق العيون
20-03-09, 02:09 PM
أخذتها من دار علاء الدين للنشر والطباعة والتوزيع .. وهذه الدار تابعة لسوريا..
__
لا أدري في الحقيقة إن كانت متوفرة في المكتبات !

وأتصور بأن هناك نسخة ألكترونية للرواية

__

عالية
20-03-09, 02:14 PM
شاكرة لكرمك ...بالإجابة سأبحث عنها

شوق العيون
21-03-09, 03:53 PM
-.-

أعياني البحثُ عنها نسخة ً إلكترونيّة رغم ما كُتب عنها وصيتها الهائل لكنّ أستغرب هذا الحظّ !

ما علينا ,

إن حصل وقرأتها - أكيدٌ - أني لن أتوانى عن شيء .



ودّ





يوووه يا أوداج: وأخيراً حصلتُ عليها اليوم : من معرض الكتاب

ولا حرمنيّ الله من الي تعنى هناك ليُحضرها ليّ ..

(يسمعنيّ دوم ألعي بها : دورها في المجرودي ومكتبة دبي ما حصلها .. وفاجئني اليوم بها

أديته أنا بعلي العزيز )

يالله زهبيّ عمرج قريب بنفتح لها موضوع .. بس خلينيّ أخلص من الزهّير في المنتدى الثاني

( وردة +شوق كبير )

عيسى
21-03-09, 11:36 PM
كتاب الغزالي

أسرارها
22-03-09, 08:14 AM
؛
؛
عيون الطوارق.
تأليف. ألبرتو باثكث - فيكيروا.
ترجمة. د.عبدو زغبور

لا زلت في الصفحات الأولى منه ..
وعالم الطوارق .. مشحون بالأحداث لأول مرة تمر علي
حقائق ومعلومات مشوقة ..

؛
؛

أوداج المزروعي
22-03-09, 09:08 AM
يوووه يا أوداج: وأخيراً حصلتُ عليها اليوم : من معرض الكتاب

ولا حرمنيّ الله من الي تعنى هناك ليُحضرها ليّ ..

(يسمعنيّ دوم ألعي بها : دورها في المجرودي ومكتبة دبي ما حصلها .. وفاجئني اليوم بها

أديته أنا بعلي العزيز )

يالله زهبيّ عمرج قريب بنفتح لها موضوع .. بس خلينيّ أخلص من الزهّير في المنتدى الثاني

( وردة +شوق كبير )




هلا المهداج!

أسعدتيني :)

قريت منها شي لا باس منّه
ولكنّي توقّفت
حسّيت بـ كآبة!



أجمل ما فيها بدايتها
وأتعس ما فيها طريقة كتابة الحوار!


واعذريني لأني ما بادرت
كنت على سفر


أنتظرك
بكلّ شوق




غيمة

شوق العيون
22-03-09, 07:01 PM
أوداج http://www.aylol.com/vb/images/smilies/love-smiley-045.gif

__
عيسى على شو ناوي ! تلقط الجن بيتكم :P

شوق العيون
22-03-09, 07:04 PM
بالمناسبة قرأت البارحة ( القارورة ) ليوسف المحيميد كُنت قد تلمستُ همسها ألكترونياً في ما سبق
ولكنني أمس تتبعتها في الكتاب ... لم أشعر بالوقت أبداً .. جميل هذا المحيميد ..

أوداج المزروعي
28-03-09, 06:17 PM
:

:


أقرأ

ديوان : كُثيّر عزّة



,

شوق العيون
29-03-09, 02:19 PM
أنهيتُ القارورة ..

لأبدا غداً : برواية (جروح الذاكرة )

للكاتب : تركي الحمد ..

الطرقا
30-03-09, 02:44 PM
من فتره كنت قد بدأت قراءة ( البدوي الأخير )
لابن عروه ( مارسيل كوربرشوك )

وحاليا اكمل قرائته -.-

يتحدث الكتاب عن القبائل البدوية في الصحراء العربيه
ولكنه خص بالذكر القبائل السعوديه ( عتيبه / شمر / الدواسر / الدندان )


لم يعجبني أسلوب الكاتب قد كان يصفهم ويكأنه يشهر بهم -.-

وحاليا حفيد شليويح العطاوي ( خالد بن مشعان بن فاجر ) رفع قضيه ضد
الكاتب في المحاكم الهولنديه لطعنه له في المشيخه والتشهير الغير لائق به

روح مذبوحة
30-03-09, 10:03 PM
أنهيتُ القارورة ..

لأبدا غداً : برواية (جروح الذاكرة )

للكاتب : تركي الحمد ..

وقعتُ فِي أسرهآ منذُ يومينْ ،
لآ تنتهِي !
أو أظننِي لآ أريدها أن تنتهِي :23a: ...

شوق العيون
31-03-09, 07:45 PM
^
^
ترتعِد بين أوصال ذهني ّ \ لذيذة جداً ..

شكراً يا روح على التشويق ..

شوق العيون
07-04-09, 11:10 PM
(قط وتسعة كلاب )

إحدى الروائع القصصية .. للكاتب : جيفري آرتشر ..

له أسلوبه الجميل والمؤثر على القارئ ..

منذُ البارحه وهو يتسلل لأحداقيّ ..

بنت القبايل
07-04-09, 11:24 PM
.. كافكا على الشاطئ ..

و الظاهر انا أيضا ً على الشاطئ معااه ، . .


متحمسه لها .,, خااصة بعد ما خلصت اختي من قراءتها بـ 11 يوم

هذا و هي فاضيه و ما عندها شغل ، انا المشغوله 25 ساعه في اليوووم ههه متى بخلصها ؟؟

اترك الجوااب .. للأياام =)

شوق العيون
11-04-09, 03:01 PM
قراءات عامه في الشعر النبطي ..

سحرتنيّ أطرافها إناء الليل !

روح مذبوحة
12-04-09, 03:31 PM
أنهكتنِي جدآريّة محمودْ درويشْ بالأمسْ ، و أسرنِي سرِيرْ الغريبَة هذا المساء ... : )

لمـار
16-04-09, 12:47 PM
منذ فترة انتهيت من رواية [ طوي بخيتـة ] لـ مريم الغفلي ..

وحالياً بين يدي رواية [ لا أحد يعرف ما أريده ] لــ أحمد القاري ..

http://www7.0zz0.com/2009/02/28/22/772431421.jpg

بنت القبايل
16-04-09, 12:53 PM
شدني عنوان طوي بخيته . .


اباها دشت راسي هههه

بنت القبايل
16-04-09, 12:55 PM
بين يدي كليله و دمنه

لمـار
16-04-09, 02:04 PM
شدني عنوان طوي بخيته . .


اباها دشت راسي هههه


رواية رائعة .. إماراتيـة بحتـه ..

نصحيها عليك بها .. تستحق القراءة :5a:

غناتي
17-04-09, 05:23 PM
منذ فترة انتهيت من رواية [ طوي بخيتـة ] لـ مريم الغفلي ..

وحالياً بين يدي رواية [ لا أحد يعرف ما أريده ] لــ أحمد القاري ..

http://www7.0zz0.com/2009/02/28/22/772431421.jpg

.
.


طوي بخيته
جذبتني جداً ..


في أي مكتبة ممكن أجدها في دبي ؟؟!

.
.

لمـار
18-04-09, 01:21 AM
^
^

طوي بخيتـه .. اشتريتها من مكتبة دبي للتوزيع ..!

cho0co0late
18-04-09, 03:02 AM
أول كتاب قرأته كان لا تحزن للشيخ عائض القرني

http://www.3tt3.net/up/upfiles/HUi09034.jpg (http://www.3tt3.net/up/)


وقرأت أيضا رواية ذهب مع الريح ، وهي رواية مترجمة ،، رومانسية

http://www.3tt3.net/up/upfiles/oiH09034.jpg (http://www.3tt3.net/up/)


وقرات كتاب كفاحي لأدولف هتلر ، وفيه سيرة حياة هتلر

http://www.3tt3.net/up/upfiles/ovF09034.jpg (http://www.3tt3.net/up/)

لازلت اقرأ كتاب وقيدت ضد مجهول ،، وفيه اشهر الجرائم العالمية الغامضة في القرن 21 والتي قيدت ضد مجهول ومنهم الحريري ، آنا نيكول سميث ، العالم النووي المصري شكر وغيرهم كثير للكاتب مجدي كامل

http://www.3tt3.net/up/upfiles/66b09034.gif (http://www.3tt3.net/up/)


وايضا كتاب عن الطب الجنائي يضم مجموعة من الجرائم وكيفية الوصول للحقيقة عن طريق الطب الجنائي بالاضافه الى اساليب الطب الجنائي في التشريح ،، جميل جدا ،،

ولي عوده بإذن الله

بنت القبايل
18-04-09, 05:17 PM
بين يدي


حقيقة الخديعه لـ دان برااون

شوق العيون
18-04-09, 07:40 PM
url]


وقرأت أيضا رواية ذهب مع الريح ، وهي رواية مترجمة ،، رومانسية



[/QUOTE]

ذهب مع الريح \جميلة جداً هذه الرواية .. أتذكر جيداً بأنني أخذتُها من على أرفف إحدى المكتبات في الكويت ..

بدر الشحي
21-04-09, 04:02 PM
سأقرأ

(أيّة حياة هي - سيرة البدايات)

لــ عبدالرحمن مجيد الربيعي

كان بحوزتي منذ فتره ليست بقصيره
وهديه باكيه على الرف

بنت القبايل
24-04-09, 09:36 PM
رواية رائعة .. إماراتيـة بحتـه ..

نصحيها عليك بها .. تستحق القراءة :5a:



لمار . .


قرأت طوي بخيته .،، ما أجملهاا ،، لقد عشت اجواءها فعلاً ، كنت هناك .. مع بخيته الجميله

فور انتهائي منها ،، سويت لها اعلان في البيت ،، عشان يقروها


شكرا ً لك ِ ، و شكرا ً للكاتبه

،،


بين يدي . . الحصن الرقمي -- دان براون

داان كاتب عبقري ، اظن ذكاءه بحدود 170

cho0co0late
25-04-09, 09:35 PM
الى الآن لم اكمل كتاب ( وقيدت ضد مجهول )

بل انتقلت لقرائة رواية

http://www.3tt3.net/up/upfiles/lSF80809.jpg (http://www.3tt3.net/up/)

البيت المائل ، :013:

لأغاثا كريستي

ملخص عن الرواية

كانت عائلة ليونايدز عائلة كبيره سعيدة يعيش افرادها في بيت واسع ( كثير الزوايا والاشكال المثلثة المائلة ) في ضواحي لندن ، ولكنهم يكتشفون بعد مقتل اريستاند لويونادز ان بينهم قاتلاً !

لمـار
25-04-09, 11:29 PM
بنت القبايـل ..

سعيدة لأن الرواية أعجبتكِ ..

وأنا مثلج سويت لها دعايه .. الروايه حاليـاً بين يدي بنت خالتـي ..



cho0co0late

البيت المائل ..

عاشت معي فتـرة.. من أوائل الكتب التي قرأتها ..
جميلة عشت تفاصيلـها .. حقيقـة يعني بعد ما انهيتها .. يومين وأنا أحلم فيها ..


حاليـا بين يدي

زهرة تدخل الحي لــ ليلى العثمان ..

http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/8/8968.gif

غناتي
26-04-09, 11:50 AM
.
.

أقرأ حالياً سمرقند
ومستمتعة جداً معها :)



.
.

مريم الكعبي
28-04-09, 10:00 PM
افراح الروح

لـ سيد قطب

كتاب اكثر من رائع

بنت القبايل
29-04-09, 05:24 PM
البيت المائل .. أريد اقراها



بين يدي .. صراع الاذكياء

راعي هملوله
04-05-09, 08:16 PM
الصراحه موضوع جميل جدا

الكتب اللى قريتهن في ايامي الماضيه كثيره

اما الحين مازلت أقراء القران الكريم والحمد الله بشكل مستمر ومتواصل

سوف أوافيكم باليديد

دمتم قراء

لمـار
07-05-09, 04:29 PM
مساكم سعادة ..


سأبدا اليوم بــ


http://www.adabwafan.com/content/products/1/mn_rih.JPG


ريح الجنـة لــ تركي الحمد


http://www11.0zz0.com/2009/05/07/11/589072925.gif (http://www.0zz0.com)

الطرقا
08-05-09, 08:16 PM
حاليا اقرأ ..
جروح الذاكره لـ تركي الحمد

غناتي
08-05-09, 10:26 PM
.
.


وأقرأ ذاكرة غانياتي الحزينات
لـ غابريل غارسيا ماركيز ..!!

.
.

بنت القبايل
09-05-09, 03:04 AM
أنتهيت من اعترافات غايشا . . انصحكم فيها

دراما شديدة الانوثه ،، رقيقه .. و راقيه


و الآن . . بين يدي >> ذاكرة الجسد <<

غناتي
09-05-09, 11:55 AM
أنتهيت من اعترافات غايشا . . انصحكم فيها

دراما شديدة الانوثه ،، رقيقه .. و راقيه


و الآن . . بين يدي >> ذاكرة الجسد <<

.
.


الجيشا رواية رائعة
وأيضاً ذاكرة الجسد
سيكون لكِ مع الانبهار والروعة شوط عظيم ..!


.
.

ام سلطان
15-05-09, 07:13 PM
همم آخر روآية قريتهآ " فوضى الحواس " لـ احلام مستغانمي ..
و الحين يالسة آقرأ .. " سقف الكفاية " لـ محمد حسن علوان ..

المهداج }

تسلمين عـ / الموضوع
لآ هنتي
:5a:

لمـار
17-05-09, 01:27 AM
همم آخر روآية قريتهآ " فوضى الحواس " لـ احلام مستغانمي ..
و الحين يالسة آقرأ .. " سقف الكفاية " لـ محمد حسن علوان ..

المهداج }

تسلمين عـ / الموضوع
لآ هنتي
:5a:


سبق لي وان قرأت سقف الكفايـة

حقيقة جذبني في هـ الرواية اسلوب الكاتب في تداخل احداثها

فهو يبدا من النهاية ويتغلغل الى البداية بطريقة جذابة لا تشعرنا بالتشتت


اتمنى ان اجد الوقت لقرائتها مره اخرى ،، حقيقة لا تمل ,

غناتي
17-05-09, 10:13 AM
.
.


سقف الكفاية
رواية جميلة جداً وتتبعها طوق الطهارة لذات الكاتب
أسلوب الكاتب جداً مميز لولا بعض الإسهاب غير المبرر ..!!

وأما روايته صوفيا
لم ترقني قط ..!!

.
.

غناتي
24-05-09, 08:48 PM
‘،

معي ..
أحلام مريم الوديعة

لـ واسيني الأعرج !


‘،

لمـار
09-06-09, 12:47 PM
بين يدي ريح الجنـة لــ تركي الحمد ،،

حقيقة اشعر اني لن اكملها ،،!

لم ترق لي ابداً ،،!

شوق العيون
19-07-09, 03:46 AM
حاليا اقرأ ..
جروح الذاكره لـ تركي الحمد




ممتعة جداً ... وعميقة إلى حد الشغف !

شوق العيون
24-07-09, 10:40 PM
http://www.al-jazirah.com/culture/19122005/2.JPG

وقف يشدُ على يدها ، كأنه وداعهما الأخير .

… انطلق إلى الشارع يجوس في ربوعه و أعماقه ، كأنه يهـرب مــن

شيء ما … يجرُ ساقيه المتعبتين في استرخاءة الغريب حين يحيل غربته

إلى امتلاء ، وحين يشمُ أنفه ريح الأشياء ، ويقتفي أثرها بحثاً عن أكتشاف

جديد “


بهــذه الكلمـآت إبتـدى ” عبـدلله ” روآيتـه // حيـث يُـغرم

الشآب ” علاء ” بآلشابه ” عآليه ” ،، عندما يرى صورها ، ويعجب بشخصيتها

ولكن .. كونه سعودياً ، وكونها مصرية ، يقف ذلك بينهما حائلاً ، لتجمعهما “باريس “

ويصارحها بحبه لها ويطلب يدها للزواج .. فتفرقهما باريس بعد أن تخبره بتجربتها الأولى الفاشلة

ويذهب كل منهما في طريقه // ويكتشف بعدها ” علاء ” بأنه : عاشقٌ لها :

وإنّ عالية : عاشقةٌ لنفسها : ،، فتنتهي قصة الحب ،، ويتفرق الأثنان ويمضي

علاء وسط الزحام ،، ليلقي بتعبه على العالم ,,


أعجبتني الرواية بكل تفاصيلها ولكن مالم أتوقعه من ” دار الساقي “

أخطاء أملائية كثيرة ،، ولكن يملك ” عبدالله ” أسلوباً يجعلك تبكي

وتضحك ، وتحزن وتفرح ، مبـدع و روآيته من واقعنا ,,

حتى الغلاف بحد ذاته أعجبني ،

^
نبذة عن الرواية نُقلت عن الكاتبة حنين القلب

شوق العيون
24-07-09, 10:43 PM
http://www.opendemocracy.net/content/articles/3326/images/enemy_combatant_begg.jpg

رواية عدو محارب

نبذة: الكتاب عبارة عن سرد لذكريات معظم - البريطاني من أصل باكستاني- ، ولد و نشأ في بريطانيا تم إعتقاله في باكستان من قبل القوات الأمريكية ثم بعد رحلة طويلة أرسل إلي غوانتنامو ثم تم اطلاق سراحه بعد 3 سنوات من الإعتقال بدون تهمة .

الكتاب يتضمن 14 فصل من غير المقدمة و الخاتمة ، في الفصل الأول يحكي معظم قصة إعتقاله من قبل الأمريكان بمساعة الباكستانيين ، ثم يبدأ في الفصل الثاني الحديث عن نشأته في بريطانيا و كيف قضى طفولته و كيف كون عصابة مع مجموعة من الباكستانيين ليدافع عن نفسه ، و في الفصل الثالث و الرابع يتحدث معظم عن إلتزامه و أحداث البوسنة و كيف ذهب إلي البوسنة مع حملة إغاثة ثم حاول الإلتحاق بصفوف المجاهدين هناك و كيف تردد و من ثم عاد إلي بريطانيا ، و في الفصل الخامس يتحدث عن أول لقاء له مع المخابرات البريطانية إذ زاروه في بيته ليسألوه عن البوسنة و في نفس الفصل تحدث عن ذهابه إلي أفغانستان للعيش فيها مع زوجته زينب التي تزوجها قبل إلتزامه و هي من أصل عربي ، و في الفصل السادس يعود بنا إلي معتقله و كيف إنتقل من سجون باكستان إلي سجن في أفغانستان و في الفصل السابع و الثامن يحكي قصة إنتقاله إلي سجن باغرام و كيف كانت الحياة هناك و كيف حصل على بعض الإمتيازات و كيف نجح في المطالبة ببعض الحقوق للمساجين ، ثم يسرد لنا في الفصل التاسع و العاشر عن إنتقاله إلي غوانتنامو ماذا فعل في الطائرة كي يتخلص من عذاب التنقل و كيف تم سجنه في معسكر صدى هذا المعسكر مخصص لكبار المشتبه بهم و يسجن فيه الشخص سجنا إنفرادي لا يرى فيه أحدا إلا الحراس و كيف كان يقضى وقته و كيف كان يتحدث مع الحراس و أنواع الحراس ، ثم يروى في الفصل الحادي عشر عن المحاكم العسكرية و أنه كان سيعرض عليها و مقابلة المحققين و المحامين و كيف عاش وهم الإفراج عنه ، و في الفصل الثاني عشر يروى لنا كيف انتقل إلي السجن الجماعي حيث يسجن الشخص في زنزانة فردية و لكن بينه و بين المساجين شبك حيث يمكنه التحدث مع جيرانه و يروى كيف كانت فرحته إذ أنه انتقل إلي هذا السجن قبيل رمضان و كيف كانت فرحته عندما سمع الأذان و كيف صاموا و كيف صلوا جماعة و كيف كانت نفسيات المساجين و كيف كانوا يلقون السلام على بعضهم و كيف يتم إيصال السلامات من بعيد ينتقل من شخص لشخص و كيف كان جاره الأيمن شخص مثقف و عضو بارز في تنظيم القاعدة و كيف كان المساجين يستفتونه و ينقلون إليه أحلامهم ليعبرها لهم و كيف كان الذي على شماله شخص ليس بعربي ” استرالي او بريطاني ” كان قد ترك الصلاة و بدأ يشك في الديانات ووو و كيف كان الثلاثة يتناقشون فيحدث الذي على يمينه بالعربية ثم يترجمها إلي الإنجليزية للذي على يساره ثم يعود فيترجم اللغة الإنجليزية إلي العربية للذي على يمينه و هكذا ، و في الفصل الثالث عشر يحدثنا عن قصة الإفراج عنه و كيف تلقى الخبر بعد شهر من المكوث في السجن الجماعي ، و في الفصل الرابع عشر يحكي لنا كيف إلتقى بعائلته و ببناته بعد 3 سنوات من الإعتقال … من أكثر الفصول التى استمتعت بها هو الفصل الثاني عشر ..

^

نبذة عن الرواية نُقلت عن الكاتب محمد الجابري

شوق العيون
24-07-09, 10:50 PM
http://butairia.jeeran.com/photos/1669488_l.jpg

شكراً سعادة السفير… أودّ أن أبدأ بسؤال عن أصحاب المفاتيح الحقيقية للقوة. كيف يستطيع الدبلوماسي معرفتهم؟ يفكر يوسف قليلاً، ثم يجيب: للأسف، لا توجد طريقة سهلة. وللأسف، لن تجد كتاباً يشرح لك الطريقة، بعض هؤلاء المهمين يعرفهم الجميع. لا شك في ذهن أحد أن أقوى رجل في بريطانيا اليوم هو رئيس الوزراء ثم وزير الخزانة، وهلمّ جرا. أحياناً تنشر الصحف والمجلات قوائم بأسماء الأشخاص المهمين، أهم مئة شخص أو أهم مئتي شخص. هذه القوائم تعكس رأي المطبوعة ولا تعكس، بالضرورة، الواقع. المشكلة الحقيقية هي معرفة الأشخاص الذين لا يتردد اسمهم في وسائل الإعلام، وليست لديهم مناصب سياسي. هنا لا بد أن يستعمل السفير كل وسيلة متاحة لمعرفة هؤلاء الأشخاص. بمجرد قدومي إلى بريطانيا طلبت من ثلاث شركات متخصصة في العلاقات العامة السياسية، في “اللوبي” بعبارة أخرى، أن تعدّ لي قائمة بأهم ألف شخص في بريطانيا. بعض هذه الأسماء تكرّر في القوائم الثلاث، وبعضها لم يتكرر. أحياناً، يوجد نفوذ هائل في مكان لا يتوقعه أحد. سكرتيرة رئيس الوزراء، هارولد ولسون، كانت، في سنوات حكمه الأخيرة، أهم من عدد من الوزراء. أيام الملك فاروق كان الخادم الخاص الذي يعنى بملابسه يعيّن الوزراء ويعفيهم. أيام الرئيس جمال عبد الناصر كان صحفي، تعرفونه جميعاً، أهم من غالبية الوزراء. هناك من يقول أنه كان الرجل الثاني في النظام ولكن هذه مبالغة بعيدة عن الواقع. عندما كنت سفيراً في النهروان اكتشفت حلاقاً لديه نفوذ أكبر من نفوذ بعض الوزراء. لعلكم عرفتهم زبون هذا الحلاّق… سعادة السفير! وماذا يحدث عندما ينجح السفير في معرفة أصحاب المفاتيح كما سميتهم؟..”.

“سعادة السفير” هي الرواية الأولى التي أقرأها لمعالي الدكتور غازي بن عبدالرحمن القصيبي. يحكي القصيبي حكاية سفير دولة الكوت لدى بريطانيا الأستاذ يوسف الفلكي ،،، مع رئيس جمهورية النهراوين من خلال هذه الرواية يعرفنا كاتبها على أسرار السفراء وعالمهم المليئ بالكثير. عالم يحقق من خلاله السفير مصلحة بلدة ولو تعارضت مع مصالحه الشخصية .. أحياناً يفعل سعادة السفير ذلك .

يطلعك غازي القصيبي من خلال شخصيات الحكاية على أسرار عالم السفراء، يقول على لسان شخصيات الرواية الكثير، تحتوي الرواية على بعض المعلومات المفيدة والمتعلقة بطريقة ترتيب الزيارات الرسمية وبعض المفاهيم البرتوكوليه المتبعة في بريطانيا، لا ننسى ان القصيبي كان سفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المتحدة.

الناشر:
…هل يصدقني أحد، الآن، إذا قلت أن الدكتاتور المعتوه قرر تدمير دولة انتقاهاً من سفيرها، الذي أخذ امرأة منه، أو عنزاً كما سماها؟ وأيهما المعتوه، الزعيم الذي يحطم دولة من أجل امرأة، أم السفير الذي يعتقد أن سبب الغزو علاقته بصديقة الزعيم؟…

لن يفوتك الكثير إن لم تكن قد قرأت الرواية من قبل، أحرص على قرآءة شيء آخر جديد ربما يضيف لك بعض المتعة والفائدة …!!

^
نبذة عن الرواية نُقلت عن الكاتب عبدالله البتيري

كلّي فداهــم . .
28-07-09, 05:44 PM
http://www.deemuae.com/vb/uploaded/13_01248787668.jpg

خَمسونْ شاعراًمن الإمارات ...

، ، | سلسلَة مختارات نبطية من الإمارات\ صادرَه عن هَيئة أبوظبي للثقافة والتراث \ . . أكاديمية الشعر !

الكتاب أكثر من رائع ،،
يسير في خطين متوازيين ; فيه ذكر ترجمَة وافيَة لكل شاعر ، ونماذج من أشعار كل شاعر .... " بدءاً من أقدم شاعرة نبطية (بنت الماجدي بن ظاهر) وانتهاء بالشاعر الراحل (خليفة بن مترف الجابري) !

يتضمن الكتاب أسماء كثيرة لشعراء الإمارات، مثل أحمد بن علي الكندي، محمد أحمد بن سوقات، حمد خليفة بوشهاب \ وبويَه زايد بن سلطان رحمة الله عليه ...

شوق العيون
02-08-09, 12:32 AM
http://www.helali.net/salma/images/NarcissusAndGoldmund.jpg

^
رواية جميلة جداً يكفي بأنها لـ Herman Hesse

شوق العيون
22-09-09, 02:55 AM
وأعود للقراءة من جديد بعد شهرٍ من العطش الشديد لها !

__

بين يديّ الآن

سِرُ الصبرَّ

للكاتب : جوستين غاردر ..

مزيج أدبي مع نزوح لذيذ للفلسفه الراقية ..

Nْ 5
01-10-09, 09:38 PM
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/76/76473.gif


بّينَ يدي رواية غابرييل غارسيا ماركيز `الحبّ فيْ زَمن الكوليرا‘‘

``وهي تعتبر من أشهر روايات هذا الروائي الكولومبي,الحائز على جائزة نوبل في الآداب ، والذي أعلن خجله من حمل هذه الجائزة في الوقت الذي يحمله فيها مرتكبو المجازر في فلسطين ولبنان وصاحب البيان الشهير الذي يطالب المثقفين العرب بأخذ موقف قوي وموحد في نصرة القضية الفلسطينية ، وصاحب الرواية الأشهر "مائة عام من العزلة"...! ‘‘

لا أخفيكِ أنها ثاني قراءة لي لهذه الرواية..بدأتها بشغف,لسماعي أنها تستحق الكثير
وما قرأته فاق سقف توقعاتي:18a:..

تحكي هذه الرواية باختصار حكاية شابين أحبا بعض منذ مرحلة المراهقة وحتى السبعين من العمر ,

عندْ وصولي للخاتمة لم أستطع منع نفسي من الشهقة :16a:,فلم أتوّقع هذه النهاية أبداً أبداً..

بالفعلْ رواية مجنونة,ولا أتردد في قراءتها مرة تلو الأخرى..:21a:


حبيّت صورته اللي عَ الغلاف:11a:

شوق العيون
02-10-09, 12:42 AM
فلم أتوّقع هذه النهاية أبداً أبداً..

لأن بعض النهايات موجعه \ نرسمها نحن كم نشاء بأالوانها الغير دارجه في الرواية


أهلاً بكِ يا جميله ..

أَسْفِيذَآجْ
11-10-09, 02:22 PM
روآية محنة البيت القديم
للكـآتب ; محمد الدروبي

روت أنَّ هُنـآكَ بيتـاً قديماً ، في أحد الضيع ، مسكونٌ بالأروآح التي لـآ تصعد إلى السمـآء ،
وَإن دخله شخصين قتَل أحداً منهمآ الـآخر !
تتحدث الروآية عن حيآةِ الطفل " عيسى " الذي عآنـى كثيراً في حيآته من فقرٍ ويتم ،
وهجرٍ من وآلده المنتظر قدومه ، إلى آخره من الـأحدآث اللـآ متوقعة
روآية جميله تشوبهـآ الكثيرُ من المفآجئات في الـأحدآث ،
رغم فضآعةِ بعض الموآقف ودنـآئتهـآ وبشآعةِ الـالفآظ التي ذكرت في بعض التشبيهـآت ،
إلاّ أنّ الجمـآل طغى ككل !


:5a:

غناتي
11-10-09, 04:05 PM
.
.


" الجميلات النائمات "


لـ ياسوناري كواباتا !

Nْ 5
12-10-09, 09:01 AM
{ضيقة هي الدنيا..
ضيقة مراكبنا..
للبحر وحده سنقول، كم كنا غرباء في أعراس المدينة..!


كعصفورة تلقّفت هذه الكلماتْ التي جاءت في رواية طوق الياسِمين لـ واسيني الأعرج.:11a:.

لا أنْكِر أنها سلبت لبّي على الرغمْ من بساطتها..

مما جعلني أهتم بالبحث عن دواوين هذا الشاعر..

ومنها هذا الديوان =)


http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/76/76462.gif

ديوان:منارات
تأليف: سان جون بيرس
ترجمة، تحقيق: أدونيس
عدد الصفحات:204
الناشر: دار المدى للطباعة والنشر والتوزيع





وَ صباحُكمْ قِراءة :18a:

أوداج المزروعي
12-10-09, 10:16 AM
:

شرح ديوان الخنساء

ممتع بقدر ألمها

:

:

شوق العيون
12-10-09, 04:52 PM
.
.


" الجميلات النائمات "


لـ ياسوناري كواباتا !

تعمقيّ

تعمقيّ

فيها ... ولا تدعين شبر إلا وتغرقين فيه !

فهي كمراكِب الشتاء التي لا تهدأ ولا تهودها عواصف البحر !

أَسْفِيذَآجْ
14-10-09, 09:12 AM
روآية ( رآحلة )
للدكتور بشير صآلح الرشيد !

هممم روآيَة غريبَة نوعاً مـآ لـآ سيمـآ أنهّا لـ دكتورٍ في علمِ النفسْ .
تحدثَ عن رجُلْ ، أحبّ إمرأة إلى حدِّ التملك ، تقدّم إلى خطبتهآ ولكنّ مستوآه الإجتمآعي آنذآك كآن دون مستوآهم ،
سآفر إلى إميركـآ لـ يحسِّن دخله وعآدَ بعد 5 سنوآت وهو متلهف إلى رؤيَةِ " حبيبَته " .
ومآ إن جآء حتّى رأى التغيّر قد كَسَى الجميع ومن بينهُم " النجوَى " ،
فـأخذَ يبحَثُ عن أسبآبِ الـتغيير!

روآية غريبة جداً ، ونهآيتهـآ كآنت مشْرِقَة بالنسبَةِ لي ،
أي أنّهـآ فكّت الكثير من الـ تسآؤُلـآت التي حيرتني حينَ قرآءتهآ ،
ولكنَّ بكثرَةِ إستخدآمِ الكآتب للسَجَعْ أفقَدَ الروآية جزئاً كبيراً من لذتّهـآ .


:5a:

بنت القبايل
21-10-09, 09:44 PM
عزازيل . .


لذيذه جدا .. عالم آخر .. حروف خصبه تغذي الخيال بنهم ..


عشقتها .. و عشقت هيبا

بنت القبايل
21-10-09, 09:54 PM
.
.


وأقرأ ذاكرة غانياتي الحزينات
لـ غابريل غارسيا ماركيز ..!!

.
.


غناتي .. شو رايج بهالروايه ..!!


قرأتهااا .. و حبذا لو نتبادل الاراء فيها :11a:

أَسْفِيذَآجْ
21-10-09, 11:49 PM
إنتهيْتُ من قرآءَةِ كتآبْ ;
( الرجآلُ من المرّيخ والنسآء من الزهرة )
لجون غرآي !

( َروآيةِ الولَدُ التآئِه )
لـ دآيف ديلزر !

وأجوبُ في أرجآءِ
( روآية سقفُ الكفآية )
لـ محمد حسن علوآن !

( وكفى )

غناتي
23-10-09, 12:09 AM
غناتي .. شو رايج بهالروايه ..!!


قرأتهااا .. و حبذا لو نتبادل الاراء فيها :11a:


"ذاكرة غانياتي الحزينات "

لا بأس بهذه الرواية
لكنها ليست من الروايات التي ترغب النفس بقراءتها عدة مرات !


ودي


.
.

بنت القبايل
23-10-09, 12:56 AM
بصراحه انا ما عيبتني .!


و حسيت ان وقتي اللي قريتها فيه .. ضاااع :s

..

شكرا ً لج

Nْ 5
23-10-09, 07:57 PM
لأن الحب علمني في وقت متأخر جدًا، أن المرء يتهندم من أجل أحد، يلبس ويتعطر من أجل أحد، وأنا لم يكن لدي قط من أفعل ذلك من أجله .



ماركيز " ذاكرة غانياتي الحزينات "


لي عَودة لسرد حكايتي مع هذه الرواية =)

بنت القبايل
24-10-09, 06:52 AM
في انتظااارج يالغاليه

الجهة الخامسة
24-10-09, 08:19 AM
"إيران الخفيه"
للمؤلف راي تاكية, كاتب يضعك في قلب الهيكل السياسي الإيراني وأركان المشهد الفارسي, الأجندة , التطلعات , تناقضات السُّلطه ..
مستمخ كثيراً بقراءته ..




" العطر"
رواية تستحق الإبحار, مسار روائي مختلف للألماني باتريك زوسكند , وتحولت الرواية إلى فيلم سينمائي ..
فلسفة عميقة تحيلك إلى خيالٍ خصب , صادمه , عنّي أنا : لم أتنفس إلاّ في الصفحة الأخيرة .!

سرقني الوقت كثيراً قبل قراءتها ..

غناتي
24-10-09, 12:21 PM
" العطر"
رواية تستحق الإبحار, مسار روائي مختلف للألماني باتريك زوسكند , وتحولت الرواية إلى فيلم سينمائي ..
فلسفة عميقة تحيلك إلى خيالٍ خصب , صادمه , عنّي أنا : لم أتنفس إلاّ في الصفحة الأخيرة .!

سرقني الوقت كثيراً قبل قراءتها ..

" العطر "
رواية نصفها الأول مذهل
أدهشتني طرق تحضير العطور واستخلاصها من مكامنها
وفلسفتها
لكن ما أن تم الشروع في القتل
حتى تبخر ذهولي بها ..
ورغم ذلك استطاعت أن تبقيني معها حتى النهاية !

.
.

لمـار
24-10-09, 10:38 PM
بين يدي روايه

[ أنثى العنكبوت ] .. لــ قماشة العليان . .

مستمتعه بها لحد الان ..!

Nْ 5
25-10-09, 12:54 PM
http://www.adabwafan.com/content/products/1/53783.jpg

سنة النشر: 2005
الناشر: المدى للثقافة والنشر والتوزيع
صفحة: 103



برأي الشخصي أنه غابرييل غسلَ قلبه قبل الشروع في كتبة هذه الرواية..
لما تحمله من جانب روحي مسّ شيئاً خفياً في نفس كل من قرأها..
بصراحة توّلدت عند قراءتي لبداية الأسطر مشاعر قرف واحتقار من هذا العجوز التسعيني,
ولكنها سرعان ماتحولت لـ مشاعر شفقة ععلى حال تلك المراهقة العذراء,التي باعت جسدها
لإطعام إخوتها الصغار..ومع ذلك هو لم يمسها..بل منحها حب الوالد لابنته الصغيرة..!
ربما أن المشاعر التي تولدت لم تكن حباً بل هي تقديس للحب :5a:

Nْ 5
26-10-09, 05:01 PM
بين يدي روايه

[ أنثى العنكبوت ] .. لــ قماشة العليان . .

مستمتعه بها لحد الان ..!



قماشة العليان..بعد قراءتي لها أصبت بفوبيا منها :4a::..

للأسف أضعت وقتي الثمين معها :7a:

شوق العيون
27-10-09, 02:47 PM
^
^

وأنا كذلك لا تروقني كتابات قماشة إطلاقا! تشتت ذهني ومغص فكري ينتابني عند القراءة لها !

شوق العيون
01-12-09, 09:33 PM
أنهيتُ \ خلال الأسبوعين الماضين ..

40.. في معنى أن أكبُر للكاتبة :- ليلى الجهني

اللغة بسيطة وسلسه .. ولم أرى في الكتاب أي جديد !! حكاية لعمر الثلاثين الذي يقفز للأربعين وما يدور (في مراحله من أفكار وهواجس وشحوب وأمنيات وأحلام ........ والكثير من السرد والأسهاب) الذي لم أستسغه !


بعدها أنهيت رواية شارع العطايف للكاتب :- عبدالله بن بخيت

في الحقيقة الكتاب بشكلٍ أو بآخر لا أدري هل هو وصف لمرحلة أو حقبه زمنية عابره في بعض مناطق السعودية حيث البيوت اللبنية المتراصة وطبيعة الحياة في ذلك الوقت أم هو " تخصيص " مباشر لسرد تناول الكاتب من خلاله العلاقات الشاذة بين الصبيان والمراهقين في تلك الأزقة الضيقة ! بشكلٍ أو بآخر يجد القارئ نفسه وسط كمية هائلة من الوصف أحياناً جريء وأحياناً متعمق .... وكثيراً ما يكون مؤلم ومحزن !! عندما يصل الحال إلى الإنكسار التام الذي ترسمه لنا الرواية عندما يكون الظلام عملاق أشر ! وتحت كنفه يترعرع الأبرياء بضعفٍ واهن !

الرواية تمتلك الكثير من الكلمات والحوارات باللهجة السعودية .. رُبما هو رسم خريطة لتضاريس مهدت لها أفكاره للتعمق بهذا القدر في ذكر مثل هذه التفاصيل ليشعر القارئ بأنه حقاً يعيش معهم ! يرى ! يراقب !

في الحقيقة أتمنى أن أقرا للكاتب رواية آخرى .. فقلمه مشحون بالتعابير المتراصة برموزٍ لا تتكرر عند غيره من الكتاب
ولكن أتصور بأن الرواية ستجد نقد لدى الأغلبية ..


حالياً بين يدي " نسيان " لأحلام مستغانمي .. لذيذ وهش المذاق .. يصلح في كل الأوقات الصاخبة والهادئه
بهدوء تام يحجز له مكان في الذهن ... أولاً ليتسلل خفيه نحو القلب ... مفيد جداً من خلال النصائح الذهبية التي
تخدم القراء والإناث بشكلٍ خاص .

غناتي
02-12-09, 10:36 PM
.
.



مستمتعة مع (( الحصن الرقمي ))
لـ دان براون !


وقبل قليل انتهيتُ منها ..
وجدتُ روايته (( دافنشي كود )) أجمل منها بكثير : )

غناتي
05-12-09, 02:13 PM
.
.



مع رواية " السجينة "
لـ مليكة أوفقير
السنة الماضية قرأت لها " الغريبة "
وراقتني وعرفت منها أن الجزء الأول لها هي رواية السجينة : )

غناتي
05-12-09, 02:16 PM
حالياً بين يدي " نسيان " لأحلام مستغانمي .. لذيذ وهش المذاق .. يصلح في كل الأوقات الصاخبة والهادئه
بهدوء تام يحجز له مكان في الذهن ... أولاً ليتسلل خفيه نحو القلب ... مفيد جداً من خلال النصائح الذهبية التي
تخدم القراء والإناث بشكلٍ خاص .



نسيان : )

طمعتُ بها
وأجلتُ قراءتها لـ وقت أكثر من مميز
ربما أُبقيها لذات سفر أو رحلة غير مدروسة

أعشق المفاجآت : )



قراءة ممتعة يا شوق !

Nْ 5
05-12-09, 03:49 PM
.
.



مع رواية " السجينة "
لـ مليكة أوفقير
السنة الماضية قرأت لها " الغريبة "
وراقتني وعرفت منها أن الجزء الأول لها هي رواية السجينة : )


السجينة,ذكرياتي معها كانتْ أنهار من الدموع التي استباحتها,
لا أمل قراءتها مرة تلو الأخـرى,
:19a:

غناتي
06-12-09, 01:02 PM
السجينة,ذكرياتي معها كانتْ أنهار من الدموع التي استباحتها,
لا أمل قراءتها مرة تلو الأخـرى,
:19a:


مندمجة مع الرواية بعمق ..
لكن وجدتُ بعض المبالغات في الرواية
ورغم ذلك لم تفقدها جمالها ومصداقيتها ..


هل قرأتي لها رواية " الغريبة " ؟؟

Nْ 5
06-12-09, 01:14 PM
هي تحمل بعضْ المبالغَة,ولكنني عشت معهم الجو مثل مايقولون,
فتجدينني التهم الأسطر لأصل للنهاية..:18a:

للأسـف لا,صديقة أثق بذوقها كثيراً أخبرتني أن الغريبة هي استثمار لنجاح رواية السجينة,
لمْ اقرأها حتى لا أفقد إعجابي بالسجينة..:17a:!

شوق العيون
07-12-09, 12:13 AM
بين يديّ هذه الأيام

ريح الجنة

للكاتب :- تركي الحمد ..

شوق العيون
10-12-09, 12:03 AM
اليوم مررتُ بِهدوء وشغف على بعض سطور \ لغادة السمان ,,من كتابها أعلنت عليك الحب

__

هذه الحروف بحلوها ومرها ..
نمت في رحم حبك ...
وترعرعت في بلاط جدك...
وكبرت تحت شمس لقائك ...
وانتظمت في سطور لأجل عينيك...
لك وحدك اهديها ...
واستميحك عذراً في اطلاع الآخرين عليها ..

__

ه صوتك صوتك !
يأتيني مشحوناً بحنانك
وتتفجر الحياة حتى
في سماعة الهاتف القارسة.

آه صوتك صوتك !
_ ويتوقف المساء حابساً أنفاسه _
كيف تستطيع أسلاك الهاتف الرقيقة
أن تحمل كل قوافل الحب ومواكبه وأعياده
الساعية بيني وبينك
مع كل همسة شوق ؟!
كيف تحمل أسلاك الهاتف الدقيقة
هذا الزلزال كله
وطوفان الفرح وارتعاشات اللهفة
ومطر الهمس المضيء
المتساقط في هذه الأمسية النادرة ؟!

__

آه صوتك صوتك !
صوتك القادم من عصور الحب المنقرضة
صوتك نسمة النقاء والمحبة
في مدينة الثرثرة وأبواق السيارات الضحكة
والنكات الثقيلة كالأسنان الاصطناعية
مدينة بطاقات الدعوات إلى الحفلات
وورقات النعوة وشركات التأمين
مدينة المقاهي والتسكع والكلاب المرفهة وزيت الشعر
والتثاؤب والشتائم وحبوب منع الحمل
والسمك المتعفن على الشاطئ ...
آه صوتك صوتك !
صوتك الليلي الهامس طوق نجاة
في مستنقع الانهيار.

آه صوتك صوتك !
مسكون باللهفة كعناق
يعلقني بين الالتهاب والجنون على أسوار قلعة الليل...
وأعاني سكرات الحياة
وأنا افتقدك
وأعاني سكرات الحياة
وأنا أحبك أكثر.

__

آه صوتك صوتك !
ترميه من سماعة الهاتف
على طرف ليلي الشتائي
مثل خيط من اللآليء
يقود إلى غابة ...
وأركض في الغابة
اعرف انك مختبئ خلف الأشجار
واسمع ضحكتك المتخابثة
وحين ألمس طرف وجهك
توقظني السماعة القارسة.

آه صوتك صوتك !
وأدخل من جديد مدار حبك
كيف تستطيع همساتك وحدها
ان تزرع تحت جلدي
ما لم تزرعه صرخات الرجال
الراكضين خلفي بمحاريثهم ؟!

__

آه صوتك صوتك !
وهذا الليل الشتائي
يصير شفافاً ورقيقاً
وفي الخارج خلف النافذة
لابد ان ضباباً مضيئاً
يتصاعد من زوايا العتمة
كما في قلبي

آه صوتك صوتك !
وكل ذلك الثراء والزخم الشاب
تطمرني به
وأشتهي أن أقطف لك
كلمات وكلمات من أشجار البلاغة
ولكن ...
كل الكلمات رثة
وحبك جديد جديد ...

الكلمات كأزياء نصف مهترئة
تخرج من صناديق اللغة المليئة بالعتق
وحبك نضر وشرس وشمسي
وعبثاً أدخل في عنقه
لجام الألفاظ المحددة !


__
( وحده الصوت يا غادة تملكَ في أواصِر الروح ونزعها بلا رجعة .. يآه كم تُتقنين العزف الشتائي ببطىء شديد .. )

وحدها الليالي .. تأتي بِك ِ ها هنا من جديد يا غادة
كررت التأتأة اليوم بتعمقٍ وتآوه شديد وأنا أعيد قراءة كل ما سبق !!

بنت القبايل
10-12-09, 02:17 AM
بين يدي ديوان مجنوون ليلى .. ..


مؤلمه حد الذروه . . قصته تثير دموعي

=‘(

Nْ 5
10-12-09, 12:43 PM
بين يدي ديوان مجنوون ليلى .. ..


مؤلمه حد الذروه . . قصته تثير دموعي

=‘(

أيا ويحَ من أمسى يخلّس عقله..فأصبح مذموماً به كل مذهب
خلياً من الخُلان إلا مًعذباً..يضاحكني من كان يهوى تجنبي
وقالوا صحيح مابه طيف جنة..ولا الهمُّ إلاَّ بافتراء التكذب

أقرب قصيدة لروحي حدْ تشبّع ذاكرتي بها..:frown:!

بنت القبايل
10-12-09, 01:19 PM
اختيار جميل


اما الاقرب الى قلبي هي

متى يشتفي منك الفؤاد المعذب .. و سهم المنايا من وصالك اقرب
فبعد و وجد و اشتياق و رجفة .. فلآ انت ِ تدنيني ولا انا اقرب
كعصفورة في كف طفل يزمها ..تذوق حياض الموت و الطفل يلعب
فلا الطفل ذو عقل يرق لما بها .. ولا الطير ذو ريش يطير ف يذهب


:frown::frown:

يال قيس

بنت القبايل
16-12-09, 01:15 PM
ذااااكرة الجسسسسد


و ما راح انطق بكلمه ..

غناتي
16-12-09, 01:30 PM
ذااااكرة الجسسسسد


و ما راح انطق بكلمه ..

.
.



أحب هالرواية وقريتها للحين 3 مرات بس :18a:


.
.

غناتي
16-12-09, 01:32 PM
.
.


أقرأ رواية (( ذاكرة الماء )) وما يتخللها من وجع جزائري
لـ واسيني الأعرج : )



.
.

lovlygirl
16-12-09, 04:28 PM
كتاب السجينه قراته من سنتين تقريبا لكاتبه مغربيه "قصة حياتها"

ممتع ومثير في نفس الوقت ومؤثره الاحداث..

الان كتاب الحاسه السادسه مترجم من الانجليزيه للعربيه بس ممتع ..

Nْ 5
18-12-09, 04:23 PM
.
.


أقرأ رواية (( ذاكرة الماء )) وما يتخللها من وجع جزائري
لـ واسيني الأعرج : )



.
.

احكيلي عنكِ معها..:11a:!

Nْ 5
18-12-09, 04:24 PM
بين يداي مجموعة قصصية لغسانْ كنفاني بعنوان ‘‘موت سرير رقم 12`` :5a:
الكتاب صغير الحجم,وأعتقد بأني سأنهيه في جلسة واحدة+أختي حاشرتني تبا تقراه:6a:..

زيد بن مسفر
18-12-09, 10:05 PM
انهيت قبل قليل ( حلم العم ) لديستوفسكي

اقل ما يقال عنها انها رائعة
خيال واسع وتسلسل رهيب
لم اجده في غيره

التوصية : انصح بها بشدة :)

شوق العيون
19-12-09, 03:16 PM
تركتُ " ريح الجنة " على جانب .. بشكلٍ أو بآخر لا أحتاج أن أضخ لرئتي التي تحتاج للحرف هذه الرواية في هذه الفترة على الأقل
لربما أعود إليها ذات يوم .. بمزاجٍ يتقبل هذا النوع من القصص !

وبهدوء .. تسللت رواية ( اسمي سلمى ) لفاديه الفقير إلى أحداقي البارحه ..
سأتوخى الحذر عند قراءتها هذه الفترة من أيامي المتدهورة مزاجياً !!

إلـمـفـنـوده
19-12-09, 06:44 PM
(( ضجيج الجسد ))

لـ هيفاء بيطار !

بنت القبايل
21-12-09, 03:47 PM
.
.



أحب هالرواية وقريتها للحين 3 مرات بس :18a:


.
.


روعه روعه .. نهايه مؤلمه .. عشقتها


رائعه أحلام ..

حمده
21-12-09, 05:06 PM
http://www.deemuae.com/vb/uploaded/744_01261400251.jpg


لأنني كثيراً ما احب إن اقرأ السيّر الذاتيه لإصحاب البصمه اخترت هالكتاب

[ صدإم من الزنزانه الامريكيه: هذإ ماحدث ]

إثر فيه جداً .. اتكلم قليلا عن صدإم قبل الحكم .. وبعَده

بس اجمل جزئيه .. كانت جزئية الاحتلال

ماذا حدث .. اين كان صدإم .. ماذا فعّل في تلك الايامَ ؟

اين كان اثناء قتل ابناءه .. ردة فعله !

من وشى به !

والكثير الكثير من الاحداث

هو كتاب جميل في نظري .. وفعلاً يخليك تتفاعل ويا الشخصيه وتعاطف وياها

بس فيه من المثاليه الكثير !

نعَم صدام كان شخص ذو شخصيه قويه ومختلفه

لكنّه ماكان مثالي !

هذأ مأخذي الوحيد ع الكاتب

واللي هو [ خليل الدليمي ]

المحامي اللي تتطوع للمرافعه عن قضية رئيسه من نفسه

وقد كانت علاقته بصدام جداً حميمه .. لأنه كان المحامي الوحيد المسموح له بزياته


وبسَ

Nْ 5
21-12-09, 05:28 PM
http://www.deemuae.com/vb/uploaded/744_01261400251.jpg


لأنني كثيراً ما احب إن اقرأ السيّر الذاتيه لإصحاب البصمه اخترت هالكتاب

[ صدإم من الزنزانه الامريكيه: هذإ ماحدث ]

إثر فيه جداً .. اتكلم قليلا عن صدإم قبل الحكم .. وبعَده

بس اجمل جزئيه .. كانت جزئية الاحتلال

ماذا حدث .. اين كان صدإم .. ماذا فعّل في تلك الايامَ ؟

اين كان اثناء قتل ابناءه .. ردة فعله !

من وشى به !

والكثير الكثير من الاحداث

هو كتاب جميل في نظري .. وفعلاً يخليك تتفاعل ويا الشخصيه وتعاطف وياها

بس فيه من المثاليه الكثير !

نعَم صدام كان شخص ذو شخصيه قويه ومختلفه

لكنّه ماكان مثالي !

هذأ مأخذي الوحيد ع الكاتب

واللي هو [ خليل الدليمي ]

المحامي اللي تتطوع للمرافعه عن قضية رئيسه من نفسه

وقد كانت علاقته بصدام جداً حميمه .. لأنه كان المحامي الوحيد المسموح له بزياته


وبسَ

دورته فمعرض الكتاب,وماحصلته:4a:..!

بنت القبايل
21-12-09, 05:54 PM
حلو الكتاب اللي تقرينه يا حمده

غناتي
22-12-09, 08:50 AM
احكيلي عنكِ معها..:11a:!


حتى الآن قراءتي متعمقة في الوجع الجزائري
والإرهاب .. والقتل والقليل القليل جداً من الحب !


بصراحة أنتظر أن أفرغ منها .. وألجأ لغيرها : )

حمده
22-12-09, 10:20 AM
دورته فمعرض الكتاب,وماحصلته:4a:..!

حتى انا دورته في المعرض وماحصلته

بس عقب شفته ف مكتبة المجرودي [ ف الوحَده مول ]

وفرعها الاساسي فـ دبي

Nْ 5
22-12-09, 03:45 PM
حتى الآن قراءتي متعمقة في الوجع الجزائري
والإرهاب .. والقتل والقليل القليل جداً من الحب !


بصراحة أنتظر أن أفرغ منها .. وألجأ لغيرها : )




أنصحكِ بطوق الياسمين..:23a:!

Nْ 5
22-12-09, 03:51 PM
رائعة مريد البرغوي_رأيت رام الله..

أقرأها بتلذذ منذ الحرفْ الأول..^ــ^

غناتي
23-12-09, 11:22 AM
أنصحكِ بطوق الياسمين..:23a:!


قرأتها من سنين ..
وراقتني جداً : )


أشكر اهتمامكْ يا روح : )

شوق العيون
26-12-09, 03:50 PM
تأخرتُ في وضع قائمتي الأخيرة من معرض الكتاب ..
واليوم أثرت أن أضعها هنا .. بعد أن نشرتُها في موقعٍ
آخر .. أيقظ بداخليّ القائمه النائمه على كفوف الأرفف
في مكتبتي ..


أغلب الكتب التي كانت في قائمتي قد مررتُ عليها سابقاً عن طريق الروايات الألكترونية التي تخدم القراء بشكل عام ولكن يظل الكِتاب هو المتنفس الوحيد لليد وللمقل التي يختار القارئ من خلالها وضعيات معينة ومحددة وأماكن يسهل على نحوها التجول مع الصغير الممتلئ بالمعارف المتنوعة .

كانت دار الآداب هي نقطة بدايتيّ في ذلك اليوم .. إلتقيتُ بالسيدة اللبنانية هناك التي دائماً يُعجبني فيها إقتراحاتها الصائبة نحو إقتناء كُتب وروايات معينة تجدها جميلة وتستحق القراءة سحبتُ ورقة قائمتي من الحقيبة لأبحث عن الكتب التي كانت تخص هذه الدار فوجدتها وكانت (نسيان ) هي المتصدرة
للقائمة فأحلام مستغانمي دائماً تفرض تواجدها في بدايات الأمور وبسيادة الذي يجعلك تنصت له بإهتمام , ومن ثم تناولت من على الرف لنفس الكاتبة ( قلوبهم معنا وقنابلهم علينا ) بعدها إنتقلت لرفٍ قريب وأخذت كُلاً من ( خذها لا أريدها + المحاكمة ) للكاتبة ليلى العثمان ومن ثم ( زوربا ) لنكوس كازانتزاكي و ( مدام بوفاري ) لغوستاف فلوبير و ( حزن وجمال ) لياسوناري كاوباتا بعد قراءة الجميلات النائمات عرفت بأن كاوباتا يحمل الكثير الكثير بين رواياته الآخرى .. بعدها إنتقلت إلى رفٍ في أقصى الدار لإختار من عليه ( حكايتي شرح يطول ) لحنان الشيخ و ( أصل وفصل ) لسحر خليفة و ( حب بيروتي ) لسحر مندور و( هند والعسكر ) لبدريه البشر ومن ثم ( روائح ماري كلير ) للحبيب السالمي ,
و ( سوناتا لأشباح القدس ) لواسيني الأعرج وكان في نيتيّ أن أقتني انثى السراب لواسيني ولكن لم أجدها ! بعدها أقتنيتُ (تغريدة البجعة) لمكاوي سعيد ومن ثم ( واحة الغروب ) لبهاء طاهر وأخيراً كانت ليلى الجهنى بكتابها ( 40 في معنى أن أكبر ) لم يرق لي رغم المعنى الجميل في أن تستغله ليلى في التحدث عن عمر الثلاثين بشكلٍ أجمل وأفخم عن الشحوب الذي تسلل لكل سطر في الكتاب.


بعدها إنتقلت إلى دار المدى .. سبحان الله هذه الدار على شدة حبيّ لمقتناياتها من الكتب إلا إنني في كُل عام أجد بائعوها وكأنهم لايرون الذين يلِجون لتفحص وشراء الكتب ! يأخذون مكان قصي في الدار ولا يزعجون أنفسهم حتى بالنظر إلى السائل عن كتاب معين أو رواية ! غريب هذا الأمر ! خرجت من الدار بـ ( البيت الصامت ) لأورهان باموق ليقيني بجمال ما يحمل بعد أن قرأت له سابقاً رواية اسمي أحمر ومقتطفات من رواية ثلج .. واقتنيتُ كذلك من المدى ( خرائط منتصف الليل ) لـ علي بدر و ( الحلم العظيم ) لأحمد خلف ومن ثم (الحارس في حقل الشوفان) لـ ج .د سالنجر .


ومن ثم بعد ذلك كانت وجهتي نحو دار الساقي .. لأقتني منها
( اسمي سلمى ) لفادية الفقير و ( الشميسي + ريح الجنة ) لتركي الحمد بعد أن قرأت له سابقاً جروح الذاكرة وكانت دافئه وجميلة الحضور و من ثم ( شارع العطايف ) لعبدالله بن بخيت التي إنهيتُها قبل أسبوعين كانت تُمثل جُرءة في الطرح وأتوقع بأن الكاتب لن ينجو من سياط النقد التي سوف يواجهها بعد هذه الرواية ..التي إن كان يُمثل بها واقع يحدث تحت الظلام إلا إن عيون الواقع في النورلا تقبل بمثل هذا النوع من ( الثرثرة ) التي يراها الكثير بأنها مبالغة لحجم مايدور حولنا , بعدها أخذت رواية ( مئة وثمانون غروباً ) لحسن داوود وأخيراً بعد نصيحة البائع وأثق بها تماماً أخذت كتاب ( تاريخ القراءة ) لـ آلبرتو مانغويل وهي الطبعة الثانية بعد أن كانت الأولى في عام 2001 .


إنتقلت بعد ذلك للمركز الثقافي العربي .

كم أحب هذه الدار ودماثة خُلق البائعين هناك وعمق ثفافتهم التي يستشعرها كل من يمر من هناك أقتنيتُ من هناك (الحمام لا يطير في بريدة ) ليوسف المحيميد الذي قرأتُ له سابقاً القارورة وكانت جميلة جداً .. بعدها تناولت من على الرف (فصول ) لعزمي بشارة و ( أحببتها ) لـ آنا غافالدا ومن ثم ( هلوسات على جدران الوحدة + حين تترنح ذاكرة أمي + أن ترحل ) لـ الطاهر بنجلون ..
بعدها أقتنيت ( خط الحدود ) لياسمين شار ..ومن ثم أخذت الثلاثية الجميلة لـ ستيفاني ماير ( الشفق +خسوف +قمر جديد )


بعدها كان تجوالي مستمر وتوقفت عِند دار الجمل
لأقتني من عندهم ( يدٌ ملأى بالنجوم ) لرفيق شامي و ( ألف منزل للحلم والرعب ) لعتيق رحيمي و ( الزواج من بوذا ) لـ وي هيوى و ( حياة باي ) لـ يان مادتل و ( جمعة يعود إلى بلاده ) لخالد المعالي و ( حرير ) ألسندو باريكو .


مررت بعد ذلك على دار الفارابي
قاصدة روايات أمين معلوف ووجدتُها تتنظرني هناك ( سمرقند + حدائق النور + صخرة طانيوس )


قبل أن أصل لدار الشروق

إتجهت نحو دار التنوير وأخذت منها
( ضجيج الجبل ) لياسوناري كاوباتا و ( رواية أكسفورد ) لخافيير مادياس
بعدها إنتقلت لدار الشروق لأقتني كلاً من ( عزازيل ) ليوسف زيدان و ( لحظات مسروقة + الذين هاجروا ) لأنيس منصور


وأخيراً مررت على بيسان وأقتنيتُ من عندهم ( طريق النور ) ليوتو لستوي و ( آنا ماريا كونيجن ) لـ إيرين مونتجوي .

Nْ 5
28-12-09, 12:08 PM
مع أنه المفروض أجابل كتبي..!

خلصت رأيت رام الله,وبكتب تلخيص صغير عنها..

+ ديوان زاهي وهبي تتبرج لأجلي..!

:23a:

أَسْفِيذَآجْ
28-12-09, 02:02 PM
http://www.deemuae.com/vb/uploaded/744_01261400251.jpg


لأنني كثيراً ما احب إن اقرأ السيّر الذاتيه لإصحاب البصمه اخترت هالكتاب

[ صدإم من الزنزانه الامريكيه: هذإ ماحدث ]

إثر فيه جداً .. اتكلم قليلا عن صدإم قبل الحكم .. وبعَده

بس اجمل جزئيه .. كانت جزئية الاحتلال

ماذا حدث .. اين كان صدإم .. ماذا فعّل في تلك الايامَ ؟

اين كان اثناء قتل ابناءه .. ردة فعله !

من وشى به !

والكثير الكثير من الاحداث

هو كتاب جميل في نظري .. وفعلاً يخليك تتفاعل ويا الشخصيه وتعاطف وياها

بس فيه من المثاليه الكثير !

نعَم صدام كان شخص ذو شخصيه قويه ومختلفه

لكنّه ماكان مثالي !

هذأ مأخذي الوحيد ع الكاتب

واللي هو [ خليل الدليمي ]

المحامي اللي تتطوع للمرافعه عن قضية رئيسه من نفسه

وقد كانت علاقته بصدام جداً حميمه .. لأنه كان المحامي الوحيد المسموح له بزياته


وبسَ


قريت العـنآوين اللي جذبتني فيه بس مـآ كملته !
روعه الصرآحه .. !

شوق العيون
28-12-09, 10:32 PM
( تاريخ القراءة )

للكاتب \ آلبرتو مانغويل ..

( شيق + جميل + لا تشعر بالوقت وأنت بين أنفاسه ! )

Nْ 5
02-01-10, 03:13 PM
العطر

باتريك زوسكيند.

أوداج المزروعي
02-01-10, 06:48 PM
:

أقرأ كتاب

"شوبنهاور , وفلسفة التشاؤم"

أحببت عمقه جداً

لـ -وفيق غريزي-

:

:

غناتي
06-01-10, 11:54 AM
العطر

باتريك زوسكيند.


قراءة ممتعة يا روح ..

شوق العيون
13-01-10, 03:50 PM
أقرا ديوان (محمد بن لعبون )

جميل وشيق ويستحق القراءة ..

غناتي
19-01-10, 09:12 AM
.
.


انتهيتُ من " ذاكرة الماء "

وكلي حيرة الآن بأي كتاب أبدأ
- نسيان لأحلام مستغانمي !
- العمى لجوزيه ساراماغو !
- إله الأشياء الصغيرة للكاتبة الهندية أرونداتي روي !
- إسمي احمر لأورهان باموق !


انصحوني بأجملها .. لأبدأ بها : )

شوق العيون
19-01-10, 02:21 PM
نسيان يا غناتي نسيان !
ومن ثُم اسمي أحمر وبعدها إله الأشياء الصغيرة ..


العمى لا زالت تئنُ طرباً على رفوف مكتبتي لا أدري متى أبدا بِها ..

غناتي
19-01-10, 05:58 PM
نسيان يا غناتي نسيان !
ومن ثُم اسمي أحمر وبعدها إله الأشياء الصغيرة ..


العمى لا زالت تئنُ طرباً على رفوف مكتبتي لا أدري متى أبدا بِها ..


بعضهم نصحني بإله الأشياء الصغيرة
واحترت : )

أتدرين
ظننتُ كتاب "نسيان " عبارة عن رواية : (
وحقيقة تفاجأت بمكنونه !


أشكر لكِ اهتمامك : )

شوق العيون
19-01-10, 06:19 PM
أهلا وسهلا غناتي

نعم غاليتي نسيان كنز من كنوز أحلام وأفكارها ونصائحها الأنثويه
أنهيتهُ في يومان .. ولازِلت أعود إليه كُلما شعرتُ بأنني أحتاج أن أجدد بعض الأمور والمتطلبات في ذهني
جميل جداً ولا يُمل ..

بالنسبة لإسمي أحمر مليء جداً بالتفاصيل الجميله والغريبه والتي تحتاج إلى ذهنٍ خالٍ تمام من أي شيء
إله الاشياء الصغيرة ممتع .. وشاحب بعض الشيء لذلك أجد تصنيفه على نهاية الشتاء أفضل ..

كُل التوفيق لقراءة ممتعه عزيزتي ..

بدر الشحي
19-01-10, 08:11 PM
اغبطكم على شغفكم الكبير للقراءة

ليته يعود لي

الله يعطيكم العافية

غناتي
20-01-10, 09:32 AM
أهلا وسهلا غناتي

نعم غاليتي نسيان كنز من كنوز أحلام وأفكارها ونصائحها الأنثويه
أنهيتهُ في يومان .. ولازِلت أعود إليه كُلما شعرتُ بأنني أحتاج أن أجدد بعض الأمور والمتطلبات في ذهني
جميل جداً ولا يُمل ..

بالنسبة لإسمي أحمر مليء جداً بالتفاصيل الجميله والغريبه والتي تحتاج إلى ذهنٍ خالٍ تمام من أي شيء
إله الاشياء الصغيرة ممتع .. وشاحب بعض الشيء لذلك أجد تصنيفه على نهاية الشتاء أفضل ..

كُل التوفيق لقراءة ممتعه عزيزتي ..


لا أحتاج للشحوب حالياً ..
وطالما اسمي أحمر تحتاج لذهن خالٍ وهذا ما سيكون متعذر خلال الأسبوع القادم
اذن سأعكف على "نسيان"
وبتصفحي للكتاب وجدتُ فيه أشياء تجذب العين والفكر ..


أشكر لك اهتمامك غاليتي ..
وكلك ذوق
واتركها لكِ ( وردة) <<< شو أسوي ما عندنا ورود فالمنتدى : )

.
.

غناتي
20-01-10, 09:37 AM
اغبطكم على شغفكم الكبير للقراءة

ليته يعود لي

الله يعطيكم العافية


سيعود هذا الشغف رفق كتاب يجيد أسرك بين دفتيه ..
أي أنواع الكتب تحب ..؟
أخبرني ..
وسأجتهد لأُطلعكَ على أجملها : )


وسعيدة بتواجدك هنا : )

.
.

احمد الكلباني
20-01-10, 09:41 AM
لم أنتبه لهذا الموضوع فاعذروني ...

انا من هواة القراءة ولكنني أحبها أن تكون متقطعة، فلا أحب ان أقرأ أكثر من ساعة متواصلة

بدأت في قراءة كتاب

العلمانية والعولمة من منظور علم الاجتماع

للدكتور حسين عبدالحميد احمد رشوان
.
.
.

شوق العيون
20-01-10, 02:41 PM
بدر سيعود لكَ الشغف بإذن الله .. والجميله غناتي ثِق تماماً بمختاراتها فهي رائعه

أحمد .. منوّر المكان ولا شك يعنينا أن نتعرف على متنوعاتك القِرائيه


شكراً لكم جميعاً.

احمد الكلباني
20-01-10, 03:32 PM
العفو يا شوق العيون
واجبنا نساهم معاكم بكل ما هو مميز :)


قرأت قبل شهرين كتاب

إلهية التعامل في الاقتصاد الاسلامي

للاستاذ الدكتور غازي عناية

الكتاب يبيّن مدى سماحة الدين الاسلامي في النواحي الاقتصادية

وكيف ان اصعب المشاكل الاقتصادية ممكن تحل باستخدام وسائل الاقتصاد الاسلامي

شوق العيون
27-01-10, 01:32 AM
بين يديّ هذه الأيام

( قلوبهم معنا وقنابلهم علينا )

للرائعه أحلام مستغانمي .. جميل جداً أسلوبها الساخر والعميق يجعل القارئ يُكرر العبارات عدة مرات (وكأنه يود حفظها ! )

وخصوصاً بأن مضمون الكتاب .. يدور حول أيام الحرب العراقية والمواقف الأمريكيه والكثير من التحليل السياسي أبان الحرب وبعدها!

أدهشني أسلوبها كثيراً ..

Dam3tshog~
27-01-10, 04:00 AM
همممم ،،

بالأمس بدأت بـــ سرد الذات ،، للشيخ سلطان بن محمد القاسمي ،،،

http://www.alkhaleej.ae/uploads/gallery/2009/12/05/73238.jpg

ممتع ،، لم انته منه بعد ،،


لــــي عودة لاحقــا =)

Nْ 5
28-01-10, 10:35 PM
همممم ،،

بالأمس بدأت بـــ سرد الذات ،، للشيخ سلطان بن محمد القاسمي ،،،

http://www.alkhaleej.ae/uploads/gallery/2009/12/05/73238.jpg

ممتع ،، لم انته منه بعد ،،


لــــي عودة لاحقــا =)



لقيته عندنــا فالمكتبة,

ألقيت نظرة بس ماعيبني الورق:16a:..ماأحب هالنوعية من الأوراق تعيبني الخشنة أحس بحميمية أكثر وأنا أقراها:19a:..

بحاول أتجاوز حساسيتي المفرطة تجاه الورق وبقرا الكتاب:18a:..

لأنه يستحق القراءة:5a:..

راعي هملوله
02-02-10, 05:46 AM
,
,

( حبيت أشاركم بشي بسيط من ماقرأته ..)

لا أحب القرأه كثيراً لكني من وقت الى آخر أقرائها ..

قرأت كتاب ( مختصر في تسهيل العقيدة الاسلامية )

تأليف :
أ.د. عبدالله بن عبد العزيز الجبرين

,
,

شوق العيون
07-02-10, 03:21 PM
( زوربا ) لنكوس كازانتزاكي

( مُحمله أنا بكم هائل من الهدوء وأنا بين أحداث هذا الزوربا )

غناتي
07-02-10, 03:38 PM
( زوربا ) لنكوس كازانتزاكي

( مُحمله أنا بكم هائل من الهدوء وأنا بين أحداث هذا الزوربا )

غريب هذا الـ زوربا
أضعتني مني معه .. ومع سبله في التفكير !


وقت ممتع : )


.
.

روح مذبوحة
12-02-10, 12:34 AM
http://www.alamuae.com/up/uplong/92187711152290003.jpg

بغضِ النظر عن عنوان الكتاب ، و عن كونه إهداء خاص لي من أخي ، :biggrin: !!
تُعجبني التفاصيل الصغيرة التي تحكيها غادة عبدالعال / برايد كما تُطلقُ عليها ،
و تُعجبنِي اللهجة المصرية التِي تدغدغُ قلبِي بظرافتها أحياناً !
لم أنتهِ منه ، لكنني متأكدة جداً أنني سأبتسم عندَ آخر صفحة ، و سأعيدُ قراءة أسطرها الأولى !
كما حدث مع كتاب تاكسي / حواديت المشاوير ـ لـ عادل الخميسي ،
رغم تحفظي على بعض الألفاظ و الأفكار و الأشياء التي حدثت ، لكنها واقعية !
آآه ، سأكمل ضحكي مع براااايد :biggrin: !!

الصدى
12-02-10, 04:59 PM
قشور الباذنجان..!!

رواية لم أنته منها بعد..

Nْ 5
12-02-10, 05:48 PM
سيرة بنيْ هلال..

الكتابْ مليْء بالتفاصيل ولكنني على عزم بأن أنهيه اليوم :)

روح مذبوحة
12-02-10, 09:50 PM
سيرة بنيْ هلال..

الكتابْ مليْء بالتفاصيل وللكنني على عزم بأن أنهيه اليوم :)


nْ5 يا عزيزَة أخبريني عن هذا الكتاب ، فهو منذُ عدة سنوات يمكثُ ليله و نهاره في مكتبة المنزل !!
قرأتُ بعضاً منهُ منذُ عامين و لكنني لم أكمله لظروفٍ مستعصية !!
أرجو أن أستعيدَ رغبتي في قراءَته من جديد !!

شوق العيون
13-02-10, 01:56 AM
تلصصتُ اليوم إلى رواية( الحارس في حقل الشوفان )

لـ جيروم ديفيد سالينغر

قرأتُ صفحاتها الأولى

كانت جميله أنيقــه ومليئه بالشغف ..

أحبـ حـيـل ـه
13-02-10, 02:12 AM
,


http://www.aljabha.org/images/12(23).jpg


انتهيت من الرق الأول لها

وللحديث بقية

:17a:


,

,

غناتي
13-02-10, 01:06 PM
.
.



مازلتُ مع نسيان لأحلام مستغانمي ..


: )


.
.

Nْ 5
13-02-10, 05:44 PM
روح مذبوحة..

على كثرة حماسيْ للكتاب , إلا أن قلة الوقت وانشغالي بأمور الدراسة أسهمت في جعل
قراءتي بطيئة ومتقطعة + كثرة الأسماء والعوائل أصابتني بدوار:9a:..

لي عودة للقراءة بشكل أكثر اتقان وأناقة :6a:

شوق العيون
15-02-10, 07:35 PM
أحتاج أن أقرا ( للقصيبي ) اليوم !
رُبما أعود لبعض كُتبه المركونه على رف النسيان في مكتبتي !

احمد الكلباني
15-02-10, 09:25 PM
السلام عليكم ورحمة الله

http://blogs-static.maktoob.com/wp-content/blogs.dir/18181/files//2009/08/1543.jpg

تقرير التنمية الانسانية العربية 2009

صادر عن برنامج الأمم المتحدة الانمائي - المكتب الاقليمي للدول العربية

يعرض حقيقة وضع الانسان في الدول العربية و يزوّد القاريء بأرقام و حقائق من مختلف الدول

تقرير شيق جداً تطرق الى التلوث، الجوع، الفقر ، ندرة المياه ، الخ

انصح بقراءته
وبشده

شوق العيون
16-02-10, 03:01 PM
أحمد شوقتنيّ لإقتناء الكتاب
سأحاول البحث عنه ..

شكراً لتواجدك الثري ..

أَسْفِيذَآجْ
16-02-10, 03:50 PM
http://www.alamuae.com/up/uplong/92187711152290003.jpg

بغضِ النظر عن عنوان الكتاب ، و عن كونه إهداء خاص لي من أخي ، :biggrin: !!
تُعجبني التفاصيل الصغيرة التي تحكيها غادة عبدالعال / برايد كما تُطلقُ عليها ،
و تُعجبنِي اللهجة المصرية التِي تدغدغُ قلبِي بظرافتها أحياناً !
لم أنتهِ منه ، لكنني متأكدة جداً أنني سأبتسم عندَ آخر صفحة ، و سأعيدُ قراءة أسطرها الأولى !
كما حدث مع كتاب تاكسي / حواديت المشاوير ـ لـ عادل الخميسي ،
رغم تحفظي على بعض الألفاظ و الأفكار و الأشياء التي حدثت ، لكنها واقعية !
آآه ، سأكمل ضحكي مع براااايد :biggrin: !!

رُوح
هالكتآب بالذآت .. تحفَه هع :biggrin:
أتمنّى لكِ وقتاً ممتعاً :")

عُيُونِ الأَمَلْ
17-02-10, 12:54 AM
::


لَسْتُ مِنْ مُحِبِّي قِرآءَةْ الرِّوآيآتْ .. وَلَكِنّي بَدَأْتُ أَقْرَأهـآ بِكَثَآفَةْ ..~

فـَ بـَعْدَ إنْتِهـآئِي مِنْ قِـرآءَةِ رِوآيَةْ [ تَعَآوِيذْ ] لـ عُقْبَـةْ زَيْدآنْ ..~
بَدَأتُ فِي قِرآءَةْ رُوآيَـةْ [ هَـيوُلَى‘ ] لِـ نَفْسِ الكَآتِبْ ..~

مَـآ شَدَّنِي لِـ قِرآءَةْ الرّوآيَة الأُخْرى للكآتِبْ نَفْسَه
هُو أسْلُوبُه الذّي يَفوقُ حدَّ الوَصْفْ فِي الكِتآبَةْ
أَمَّآ الْمَضْمُونْ وَ حِكآيَةِ الرّوآيَة فَهِيَ عآدِيَّةْ ,,
أَغْلَبُهآ الحَديثُ مَعَ الذّآتْ والأنـآ الآخَـرْ ,,
حَدِيثٌ رُوحِيْ وَبَعْضُ فَلْسَفَةْ ..~



::

احمد الكلباني
18-02-10, 02:42 PM
ا
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/161/161843.gif

لم أجد صورة أكبر للغلاف :29a:


قرأت اليوم هذا الكتاب الذي لا تتجاوز صفحاته 70 صفحه ولكنه يعرض وجهات نظر اربعة كتّاب متميزين

كتاب " دراسات عالمية / نهوض الهند"


جملة لفتتني كثيراً في الكتاب

" أكثر ما يلفت النظر في نهوض الهند هو أنه لم يتحقق بدعم من الدولة، وإنما تحقق على الرغم من الدولة"

يعرض الكتاب

1. اقتصاد الهند و الطفرة الهائلة
2. الشراكة الاستراتيجية بين الهند والولايات المتحدة
3. الاضطراب بين الهند وباكستان حول كشمير


قراءة الكتاب كفيلة باجابة تساؤلاتكم

شوق العيون
18-02-10, 04:41 PM
" أكثر ما يلفت النظر في نهوض الهند هو أنه لم يتحقق بدعم من الدولة، وإنما تحقق على الرغم من الدولة"

فيها من الطموح والإصرار الكثير والكثير

دائماً مُختاراتكَ مميزة ومختلفه شكراً أحمد

وفي إنتظار إثراءك دائماً ..

روح مذبوحة
20-02-10, 07:09 AM
رُوح
هالكتآب بالذآت .. تحفَه هع :biggrin:
أتمنّى لكِ وقتاً ممتعاً :")

حبيته بكل تفاصيله ، بدءاً من ألفاظْ برايد ، للون الكتاب الأخضر ، للتفاصيل العميقة :biggrin: !!

سأبدأ في قراءة هذا الكتاب المركون في مكتبتي منذُ شهرينْ ،
طروس إلى مولاي السلطان ، لسارة الجروان !
أشعُر بأنّي سأحبهُ !!

غناتي
22-02-10, 12:25 PM
.
.


لن تصدقوا ماذا قرأت في بارحتي ..



قرأتُ رواية من روايات عبير ( حب بلا قيود ) أعادتني سنوات للوراء
أعادتني لأيام المدرسة والجامعة : )
قرأتها قبل خلودي للنوم .. ولم أنهها بعد !

فقط ..
كنت بحاجة لشيء يعبث بحواسي ومزاجيتها !

اقتنيتها من معرض الكتاب هذه السنة ..
أجدها كـ نكهة أُغير بها مذاق بقية الكتب : )

.
.

شوق العيون
22-02-10, 02:31 PM
^

يــآه ! أيام
ولكنها فعلاً كانت تسلب حواسنا في بدايات تعلقنا بالكتب والقصص

شكراً غناتي الجميلة ..

مجنونة
22-02-10, 04:39 PM
طروس إلى مولاي السلطان ، لسارة الجروان أو حصة الكعبي كما أعلنت مؤخراً عن اسمها الحقيقي(بدون تعليق) بسمع رايج بعد قراءته


بين يدي رواية عزازيل ليوسف زيدان

رواية ذات اهداف ساميه تتحدث بجرأه عن اللاهوت المسيحي بشكل روائي عميق

وفازت بعدة جوائز ادبيه عام 2009


شوق العيون هذا موضوع يستحق الشكر والثناء

Nْ 5
22-02-10, 04:47 PM
حدْ فيكمْ قرا رواية ‘‘عيْنــاكِ يا حَمدة ’’

عندي من زماااااااان بس أبداً ماتشجعتْ اقراها :6a:بالرغم من حماس كل بناتْ العايلة لها..

المشكلَة أنه منّي صحبة ويا الأدب الإماراتي وخص فـ مجال الرواية:4a: ..

مجنونة
22-02-10, 04:53 PM
"عيناك يا حمدة " لا تقرينها كلها حزن بتغثج :4a:


على رف الإنتظار هدية وصلتني من عزيزه على قلبي :11a:

رواية السائرون نياما للكاتب سعد مكاوي

تلخص حكم المماليك في رواية تقول انها شيقه

Nْ 5
22-02-10, 04:58 PM
من شكلها جي + تعليقات البنات عليها اللي سدتني الصراحــة:24a:..

أكثر شي يهمني فالروايات اللغة العشقية اللي يكتب فيها الكاتب + التفاصيل

التفاصيل..

التفاصيل..

:11a:

احمد الكلباني
22-02-10, 05:26 PM
كتاب اعادني للزمان الجميل للشعر الاماراتي

http://www.adach.ae/cms/_data/global/images/yaqoub-al-hatemi.jpg


يعقوب الحاتمي

يتضمن الكتاب سيرته واشعاره المعروضه بطريقه شيقه جداً

للمبدع : سلطان العميمي

أَسْفِيذَآجْ
22-02-10, 05:57 PM
حدْ فيكمْ قرا رواية ‘‘عيْنــاكِ يا حَمدة ’’

عندي من زماااااااان بس أبداً ماتشجعتْ اقراها :6a:بالرغم من حماس كل بناتْ العايلة لها..

المشكلَة أنه منّي صحبة ويا الأدب الإماراتي وخص فـ مجال الرواية:4a: ..

هيَ ليْسَت بذلكَ القدر من الجمـآل ،
أرآهـآ سطحيَّة ووآقعيَّة جداً ، لـآ أعلمُ لمَ ؟!
ولكن للـأمآنَه ؛
أنـآ لم أندَم على قرآئتهـآ =)

روح مذبوحة
23-02-10, 10:21 PM
كتاب اعادني للزمان الجميل للشعر الاماراتي

http://www.adach.ae/cms/_data/global/images/yaqoub-al-hatemi.jpg


يعقوب الحاتمي

يتضمن الكتاب سيرته واشعاره المعروضه بطريقه شيقه جداً

للمبدع : سلطان العميمي


حقاً حقاً كتابُ جمييييل !
قرأتهُ العامْ الماضي ، و استمتعت بتفاصيله المشوقة ...

روح مذبوحة
23-02-10, 10:24 PM
هيَ ليْسَت بذلكَ القدر من الجمـآل ،
أرآهـآ سطحيَّة ووآقعيَّة جداً ، لـآ أعلمُ لمَ ؟!
ولكن للـأمآنَه ؛
أنـآ لم أندَم على قرآئتهـآ =)


لم أرها كذلك يا كسرة ، من أجمل الروايات التي قرأتها كانت عيناك يا حمدة ..
رغم التفاصيل و الوجع ، فهي جميلة جداً !
تحكي واقعاً عريقاً !
و أنا كذلك لم أندم على الغوص بها ..

أَسْفِيذَآجْ
23-02-10, 11:41 PM
لم أرها كذلك يا كسرة ، من أجمل الروايات التي قرأتها كانت عيناك يا حمدة ..
رغم التفاصيل و الوجع ، فهي جميلة جداً !
تحكي واقعاً عريقاً !
و أنا كذلك لم أندم على الغوص بها ..

هُو هذآ الذي لآ أحبّه يآ رُوح
محآكآةِ الوآقع والخوضِ في تفآصيلِه ..
هيَ جميلَة لكنّهآ لم تأتي بشيءٍ جديد ^^
تقليبٍ بالوآقع وحسب :")

أَسْفِيذَآجْ
25-02-10, 08:50 PM
إنتهيتُ من قرآءَة روآيَة [ فسُوق ] لـ ; عبدَه خآلْ =)

Nْ 5
26-02-10, 05:57 PM
رواية أخذتها خلسَة من غرفة شقيقتي
بعنوان ‘‘راعيْ الغواليّ``..رواية لـ كاتبة إماراتية اسمها وفاء العميميْ..
لفتتني ردة فعلها تجاهها..وبنقرا ونشوف ^ــ^


http://www.planetsmilies.com/smilies/sick/sick0014.gif

شوق العيون
26-02-10, 07:18 PM
لم أقرا شيء منذُ أسبوع !
عاودني الصداع (عدو القراءة )

صِرت أُنصت للشعر الفصيح فقط !

العنوديه
27-02-10, 03:56 AM
http://emirates4ever.net/vb/uploaded/174_01263668230.jpg


- بنت المطر..

لـ مريم الغفلي ..



أستمتعت به..

صالح آل بالحارث
27-02-10, 06:23 AM
http://www.neelwafurat.com/images/lb/abookstore/covers/normal/177/177323.gif


رواية ماريا طفلة الأخدود

لــ مانع صالح دواس

وإني لفي أرض تحملني كل يوم ألف ألف صليب، ترسلهم بعلم الرب وبلا علمه،

وبإرادتي، خنوعي، ضعفي، هواني، عجزي، لا أرفض فالرفض احتكرتموه،

وصار وساماً نفاخر به ونبيع ونشتري، فنحن من صلبكم،

ونعجز عن تحمل الألم في واقعنا رغم أننا نتجرعه في سيركم،

ونمزق أوراقاً تريد تدوين سيرتنا، ونقول لسنا من صلبهم.

ماريا..

كالوحي المتجسد في مادة تتنفس، تتحرك، تتفاعل في رسم تدركه عقولنا الآدمية،

كل ما في الأمر أنها ماريا!


رواية من نسج الخيال تدور حول فتاة ولدت في زمـن المسيحية

وأحدثت تغيرات مع دخول الأسلام ,

شوق العيون
27-02-10, 07:14 PM
(هُنا رسائل غسان كنفاني ) (http://www.scribd.com/doc/6717562/-)

Nْ 5
27-02-10, 07:48 PM
أحببتْ هذه الرسائل لدرجة ثرثرتي الكثيرة عنها..

شوق..أكيد أكيد ليْ عودة..

:23a:

أَسْفِيذَآجْ
28-02-10, 06:43 PM
أُحآوِل الإندِمآجْ مَعَ رِوَآيَة ; [ إلهِ الأشيَآء الصغِيرَة ] !

شوق العيون
28-02-10, 07:13 PM
^
تحتاج لذهن خالٍ تماماً من أي فوضى
أعيدي ترتيب الوقت من خلال تنظيمه وستجدين
الروايـــة " من أجمل ما قرأتِ "

أَسْفِيذَآجْ
28-02-10, 07:53 PM
^
تحتاج لذهن خالٍ تماماً من أي فوضى
أعيدي ترتيب الوقت من خلال تنظيمه وستجدين
الروايـــة " من أجمل ما قرأتِ "

إذاً سَأقرئهَآ حينَ يكُون مزآجي فآرغاً من كُلِّ شيء وأيَّ شيءْ :")

شكراً على النَصيحَة يآ جَميلَة (f)

غناتي
01-03-10, 10:56 AM
أُحآوِل الإندِمآجْ مَعَ رِوَآيَة ; [ إلهِ الأشيَآء الصغِيرَة ] !



معكِ يا كسرة عود ..
بدأتُ بقراءة الرواية
منذ يومين ..
ولازلتُ متخبطة بين إستا وراحيل : )



قراءة ممتعة !

صالح آل بالحارث
08-03-10, 07:23 AM
http://dc181.4shared.com/img/198601475/b9f9aff3/___.pdf


رواية وادي العناكب

بقلم هـ . ج . ويلز

ترجمة وإعداد

د / أحمد خالد توفيق

/


/

لتحميل الرواية كاملــة

/


/


http://www.4shared.com/file/198601475/b9f9aff3/___.html

lovlygirl
08-03-10, 06:00 PM
اشترت من معرض الكتاب مجموعة قصص شي منها اجنبي وشي معرب ..

وبديت اليوم اقراء رواية معربه""ارجوكم لاتسخروا مني "" للكاتبه جودي بلانكو